أظهرت البيانات المعدلة تحسن الاقتصاد الأمريكي

التحليل اليومي - 26/12/2016

 تسارع وتيرة ارتفاع الناتج المحلي الإجمالي في أسرع وتيرة له في سنتين

shutterstock_505782931


تمشيا مع الزخم الإيجابي الذي شهده منتصف العام، تم تنقيح الربع الثالث للناتج المحلي الإجمالي الأمريكي أعلى في القراءة النهائية. إضافة إلى التفاؤل ارتفعت مبيعات المنازل الأمريكية إلى أعلى نقطة على أساس سنوي في 10 سنوات.

  الأسبوع السابق:


في ترقية مفاجئة أخرى في النشاط الاقتصادي للولايات المتحدة، تم تنقيح نمو الناتج المحلي الإجمالي للربع الثالث الى 3.50٪ على أساس سنوي مقابل 3.20٪ في الشهر السابق. المساهمين الرئيسيين لهذه المكاسب هو ارتفاع صادرات فول الصويا وإنفاق أفضل للمستهلك إلى جانب نفقات اقوى للاستثمار في الأعمال التجارية والحكومية. إضافة إلى المشاعر الإيجابية ومبيعات المنازل القائمة والتي ارتفعت إلى 5.61 مليون وحدة سكنية تباع على أساس سنوي، وأفضل رقم في 10 عاما. أصدرت اليابان بيانات هامة متعلقة بالتجارة جنبا إلى جنب مع أحدث قرار بشأن السياسة النقدية. تقلصت الصادرات الى أبطأ وتيرة في أشهر حيث تقلصت فقط بنسبة-0.40 %على أساس سنوي خلال نهاية شهر تشرين الثاني. في حين تحسنت الواردات، وانخفضت فقط -8.80٪. اختار بنك اليابان إلى ترك السياسة النقدية دون تغيير، مؤكدا نواياه لاستهداف العائد على سندات 10 سنوات. في الوقت نفسه، قرر البنك المركزي السويدي في السويد بتوسيع أماكن الإقامة الخاصة به، بإضافة 60 مليار كرونة سويدية في التيسير الكمي خلال النصف الأول من عام 2017. اما في الصين، تسارع الزخم التصاعدي في أسعار المساكن 12.60٪ على أساس سنوي على الرغم من التدابير التي اتخذتها الحكومة للحد من المضاربة. ينتظر المواطنين التحوط ضد هبوط اليوان، وتصاعدت وتيرة البيتكوين أيضا الى أعلى جنبا إلى جنب مع السكن، حيث تقريبا تضاعف من مستوياته المنخفضة في 2016.

popup_close
btcusdweeklyreview12252016

  الأسبوع الحالي:


سيتم إغلاق الأسواق المالية يوم الاثنين بسبب عطلة عيد الميلاد قبل إعادة الفتح في وقت متأخر من اليوم. هذا الأسبوع من المرجح أن يكون أكثر هدوء، حيث يمتنع مديري المحافظ والمستثمرين عن إضافة صفقات جديدة، مما يؤدي إلى انخفاض أحجام التداول الموسمية. ونتيجة لذلك، قد تكون الأسواق المالية قليلا أكثر تقلبا خلال الجلسات المقبلة، حيث تنخفض مستوى السيولة بالاتجاه إلى عام 2017. الأسبوع الحالي سوف يكون غائب عن العديد من الأحداث المؤثرة في السوق الكبير، مع إعلانات أساسية طفيفة فقط بسبب مدار الأسبوع. الا ان البيانات الرئيسية تأتي في شكل أرقام التضخم اليابانية مساء الاثنين. ومن المتوقع أن يرتفع التضخم إلى -0.30٪ خلال شهر نوفمبر، مقارنة -0.40٪ في أكتوبر على أساس سنوي. وسوف تشمل بيانات أخرى أرقام إنفاق الأسر التي من المتوقع أن تستمر في التحسن. ومن المفترض أيضا صدور أرقام تتعلق بالإسكان في شكل مبيعات المنازل المعلقة وأرقام ثقة المستهلك من كونفرنس بورد في الولايات المتحدة. ومن المتوقع أن ترتفع ثقة المستهلك إلى جانب مبيعات المنازل المعلقة خلال فترة القياس. سيتم الافراج هذا الأسبوع أيضا عن آخر الأرقام المتعلقة بمخزونات الولايات المتحدة من النفط الخام التي ظلت عند مستويات مرتفعة تاريخيا لأسابيع.

popup_close
cl-feb17weeklyreview12252016

يرجى الملاحظة ان عقود الفروقات هي منتج معزز بالرافعة المالية ويمكن أن يؤدي ذلك إلى فقدان رأس المال بأكمله، يرجى التأكد من الفهم التام للمخاطر التي ينطوي عليها.