اشتعال الحرب التجارية بين الصين والولايات المتحدة مجددا

تقرير أسبوعي - 06/08/2018

اشتعال الحرب التجارية بين الصين والولايات المتحدة مجددا

us-china-trade-war


عاد النفور من المخاطرة الى الأسواق الأسبوع الماضي، حيث بدت الحرب التجارية بين الصين والولايات المتحدة وشيكة بشكل متزايد. أعلنت الصين عن لائحة تضم بضائع أمريكية بقيمة 60.00 مليار دولار، التي تنوي بكين ان تضع عليها الضرائب وذلك ردا على طلب الرئيس دونالد ترامب بفرض ضرائب على بضائع مستوردة من الصين التي تصل قيمتها الى 200.00 مليار دولار. تراجع الدولار الأمريكي الأسبوع الماضي مقابل عدة عملات، وذلك بعد صدور تقرير الوظائف الغير زراعية في البلاد، الذي اظهر نمو بطيء في يوليو بعد ان كان قويا في الشهرين السابقين.

الأسبوع الماضي:


قرر البنك الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي ان يترك أسعار الفائدة بدون أي تغيير، كما صرح ان النمو الأمريكي يقف على ارض صلبة. نمو الناتج المحلي الإجمالي للربع الثاني بمعدل سنوي قدره 4.10 ٪ بينما الإنفاق الاستهلاكي لا يزال قويا. تخطت شركة آبل توقعات أرباح وإيرادات "وول ستريت"، مما دفع بأسهمها إلى الارتفاع، ساعد الامر شركة التكنولوجيا العملاقة في أن تصبح أول شركة تتحرك فوق رأس المال السوقي بقيمة تريليون دولار. عبر المحيط الأطلسي، بقي اليورو ضعيفا حيث أبقى النمو الصناعي المتدني في شهر يوليو في المنطقة المستثمرين حذرين. في حين كان الباوند البريطاني هو العملة الرئيسية الأسوأ أداء حيث شكك المستثمرون في حاجة بنك إنجلترا لإطلاق العنان لموقفه المتشدّد في السياسة. استمر الين الياباني في صراعه مع الدولار الأمريكي، بعد أن قام بنك اليابان بتفتيش عدد قليل من مراقبي السوق على حين غرة يوم الثلاثاء، عندما صوت لصالح الإبقاء على سياسته النقدية الفائقة السهولة. يهدف هذا الجهد إلى تعزيز التضخم، والذي أقر البنك المركزي أنه قد يظل دون هدفه عند 2.00٪ حتى عام 2021 على الأقل.

popup_close
gbpusd-h4-12

الأسبوع الحالي:


يتمحور الأسبوع الحالي حول تقارير البنوك المركزية الأسترالية والنيوزلندية، بالإضافة الى بيانات التضخم الامريكية وتقارير الناتج المحلي الاجمالية من المملكة المتحدة البريطانية. يقوم البنك الاحتياطي الأسترالي بالإعلان عن قرار الفائدة يوم الثلاثاء، بينما البنك الاحتياطي النيوزلندي سوف يعلن عنه يوم الأربعاء. وفقا للتوقعات لن يقوم أي من البنكين في تغيير أسعار الفائدة. مع ذلك سوف يكون الدولار الأسترالي والكيوي تحت الأنظار، حيث يبحث المستثمرين عن ادلة حول التغييرات في نغمات حذر هذه البنوك. من الولايات المتحدة، من المحتمل أن تستمر بيانات مؤشر أسعار المستهلك القادمة لشهر يوليو في الاتجاه الصعودي، مع توقع تضخم القراءة بنسبة 0.20٪ على أساس شهري. في حين سوف يتحرك الجنيه الإسترليني حسب أرقام نمو إجمالي الناتج المحلي البريطاني في الربع الثاني المقرر صدورها يوم الجمعة المقبل. من المتوقع أن تصل القراءة الفصلية إلى 0.40٪ مقارنة بالربع السابق بنسبة 0.20٪، بينما من المتوقع أن يظهر الرقم السنوي نمو الاقتصاد بنسبة 1.30٪.

popup_close
audnzd-h4-2

CFD (العقود مقابل الفروقات) هي أدوات معقدة ، وتأتي مع مخاطر عالية من خسارة الأموال بسرعة بسبب الرافعة المالية.
79% من حسابات المستثمرين الأفراد يخسرون المال عند تداول CFD (العقود مقابل الفروقات) مع هذا المزود.
يجب أن تأخذ في الاعتبار فيما إذا كنت تفهم كيف تعملCFD (العقود مقابل الفروقات) وما إذا كنت تستطيع تحمل مخاطر عالية من فقدان أموالك.

79% من حسابات الافراد متداولي CFD (العقود مقابل الفروقات) يخسرون المال. لقراءة المزيد

X