التركيز على الحرب التجارية واتفاقية البريكسيت مجددا

تقرير أسبوعي - 19/11/2018

 التركيز على الحرب التجارية واتفاقية البريكسيت مجددا

trade-war-and-brexit


الحرب التجارية بين الصين والولايات المتحدة مستمرة بكونها أحد اهم المواضيع لهذا الأسبوع، حيث ان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ذكر باحتمالية عقد اتفاقية تجارية. عقد اتفاقية سيكون الأفضل للجميع، تستمر النقاشات بشأن الاتفاقية التي من المتوقع ان ترفع شهية المخاطرة وتقلل الفائدة للعملة الشهيرة الدولار الأمريكي. تلمح التطورات الأخيرة ان ضرائب شهر يناير 2019 ان تتغير في الوقت الحالي.

الموضوع الاخر الذي نركز عليه هذا الأسبوع هو اتفاقية خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. تحافظ العملة الإنجليزية الجنية الإسترليني على النطاق الموجودة فيه، بينما الأحاديث حول البريكسيت تنص على ان التوصل الى اتفاقية او عدمه سوف ينهي المعاناة البريطانية.

يبدو ان البرلمان الآن هو التهديد الأكبر لبقاء إنجلترا قوية لخروجها من الاتحاد الأوروبي مع اتفاقية. نتوقع ان تتغير حركة الباوند بشكل كبير خلال هذا الأسبوع.

الأسبوع الماضي:


في الأسبوع الماضي، تم الاتفاق على موافقة مجلس الوزراء على مسودة اتفاقية خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في 585 صفحة. أعلنت المملكة المتحدة والاتحاد الأوروبي إعلانًا سياسيًا مشتركًا حول ارتباطهما المستقبلي، الذي يفتح مجالات واسعة للتعاون المستقبلي. فقد الزوج GBPUSD الشهير أكثر من 300 نقطة في يوم واحد، وقد لوحظت حركة رائعة أخرى على زوج الجنيه الاسترليني مقابل الين الياباني، الذي فقد أكثر من 350 نقطة في نفس اليوم.

popup_close
gbpusd-h1-34

الأسبوع الحالي:


تنوي الولايات المتحدة الأمريكية الاعلان عن تصاريح البناء وبدء الإسكان، طلبات السلع المعمرة، مبيعات المنازل القائمة، ومؤشر مديري المشتريات فلاش ماركيت في الأسبوع التالي. ضمن الإعلانات الهامة الأخرى محضر اجتماع البنك المركزي الأوروبي وبنك الاحتياطي الأسترالي، مؤشر مديري المشتريات في منطقة اليورو، بيانات المصانع الصادرة عن البنك المركزي البريطاني، معنويات المستهلك، التضخم في اليابان، الموازنة التجارية وأرقام نمو الناتج المحلي الإجمالي النهائي للربع الثالث في ألمانيا. تمديدًا للدوافع الاقتصادية، من المرجح أن يلاحظ التقدم السياسي في روما بعناية بينما يكون للمفوضية الأوروبية موعد نهائي يصل إلى 21 نوفمبر، حيث عليهم ان يختاروا اتخاذ الإجراء التالي للعقوبات المالية لدولة. في غضون ذلك، سيجتمع قادة الاتحاد الأوروبي يوم 25 نوفمبر لوضع حد لمشروع اتفاق الخروج من الاتحاد الاوروبي.

popup_close
eurusd-h1-28

CFD (العقود مقابل الفروقات) هي أدوات معقدة ، وتأتي مع مخاطر عالية من خسارة الأموال بسرعة بسبب الرافعة المالية.
79% من حسابات المستثمرين الأفراد يخسرون المال عند تداول CFD (العقود مقابل الفروقات) مع هذا المزود.
يجب أن تأخذ في الاعتبار فيما إذا كنت تفهم كيف تعملCFD (العقود مقابل الفروقات) وما إذا كنت تستطيع تحمل مخاطر عالية من فقدان أموالك.

79% من حسابات الافراد متداولي CFD (العقود مقابل الفروقات) يخسرون المال. لقراءة المزيد

X