عدم اليقين يسيطر على المملكة المتحدة

تقرير أسبوعي - 20/01/2020

عدم اليقين يسيطر على المملكة المتحدة

brexit-10


هذا أسبوع المملكة المتحدة، حيث تستعد البلاد لمغادرة لاتحاد الأوروبي في الحادي والثلاثين من الشهر الحالي، لتبدأ مرحلة انتقالية مدتها 11 شهرًا والتي ستتضمن الكثير من الضغوط وعدم اليقين بشأن اقتصاد المملكة. أما الآن، فإن الأساليب التي ستتخذها المملكة المتحدة يجب أن تقلل من الضغط على الجنيه من خلال ترتيبات تجارية مع حلفاءها خارج الاتحاد الأوروبي. أما الآن بالنسبة للتقويم الاقتصادي، فقد كان أسبوعًا مليئاً بالزخم للباوند. في يوم الثلاثاء، من المتوقع أن تزودنا أرقام التوظيف بالكيفية التي يتقدم بها قطاع التوظيف، ومن ناحية أخرى، سيكون لنمو الأجور وعدد العاطلين عن العمل التأثير الأكبر.

الأسبوع الماضي


يوم الخميس الماضي، قامت الشركة الأم لغوغل، ألفابت، بالانضمام إلى عمالقة التكنولوجيا الثلاثة الآخرين ببلوغ قيمتها السوقية تريليون دولار. من خلال الوصول إلى هذا المستوى البارز، أصبحت الشركة الآن شركة التكنولوجيا الأمريكية الرابعة التي تدخل نادي التريليون دولار بعد مايكروسوفت، وأبل، وأمازون. أما أمازون فقد انخفضت مؤخرًا إلى نحو 930 مليار دولار. وفقًا لفاكت ست، إذا قمنا باحتساب فيسبوك، فإن شركات التكنولوجيا الخمس الأكثر ارتفاعًا في الولايات المتحدة تبلغ قيمتها الآن 5.2 تريليون دولار، وهو ما يقارب 17٪ من مجموع ستاندرد اند بورز 500.

popup_close
googleh1-2

الأسبوع الحالي


ينصب التركيز هذا الأسبوع على قطاع الولايات المتحدة. يوم الأربعاء، من المتوقع أن تقدم أرقام مبيعات المنازل الحالية لشهر ديسمبر تأثيرًا أقل على الدولار. أرقام مبيعات المنازل الحالية تخلق تقلبات بسبب المخزونات. يوم الخميس، سيكون لمستحقات البطالة الأسبوعية تأثير أقل على الدولار.

يوم الجمعة، ستغطي أرقام مؤشر مديري المشتريات في القطاع الخاص لشهر يناير الأمور. سيكون لمديري المشتريات بقطاع الخدمات التأثير الأكبر في اليوم. لكن الخبر الأبرز هذا الأسبوع هو محاكمة ترامب التي ستتم بالكامل خلال الأسبوع. يمكننا توقع الكثير مما يتم تداوله، على الرغم من أن احتمالات إزالته من منصبه ما تزال ضعيفة أو حتى غير واردة.

popup_close
dow-mar20h1

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط لضمان افضل تجربة ممكنة للمستخدم. لقراءة المزيد

قبول

ينطوي تداول العقود مقابل الفروقات على مخاطر خسارة كبيرة قد لا تكون مناسبة لجميع المستثمرين. يرجى التأكد من فهمك الكامل للمخاطر وأخذ التدابير اللازمة لإدارة استثمارك.

71.9% من حسابات الافراد متداولي CFD (العقود مقابل الفروقات) يخسرون المال. لقراءة المزيد

X