اتفاقية أوبك تنهار وتسبب انخفاض النفط إلى 27 دولار

تقرير أسبوعي - 09/03/2020

المملكة العربية السعودية ينتقم

opec-5


انخفض النفط بعد فشل أوبك في الاتفاق مع شركائها حول خفض الإنتاج، ما تسبب في حدوث ارتباك، وقررت المملكة العربية السعودية خفض أسعارها، في حين أفادت بأنها مستعدة لزيادة الإنتاج، مما أثار مخاوف بشأن حرب أسعار واسعة النطاق. انخفضت العقود الآجلة لخام برنت بأكثر من 26٪ إلى 33.30 دولار للبرميل. أصبحت عقود برنت المستقبلية الآن أقل من 30٪ بعد الانخفاض. انخفض خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي بأكثر من 27٪ ليصل إلى 29.87 دولارًا للبرميل بينما انخفض اليوم الاثنين إلى 27.33 دولارًا للبرميل. قام جولدمان بتخفيض توقعات برنت في الربعين الثاني والثالث إلى 30 دولارًا للبرميل وأعلن أن أسعار النفط قد تستمر في الانخفاض إلى منطقة 20 دولارًا.

الأسبوع الماضي


انخفضت أسعار الأسهم الأمريكية يوم الخميس الماضي مما أدى إلى إزالة جزء كبير من أرباحها في جلسة التداول السابقة. حدث الانخفاض بينما استمرت الأسواق في نشاطها بشكل ملحوظ بسبب الفيروس سريع الانتشار. أنهى مؤشر داو جونز الصناعي اليوم بانخفاض أكثر من 960 نقطة عند 26121.27 بعد انخفاض بنحو 1150 نقطة في قاع الجلسة. انخفض مؤشر ستاندرد آند بورز 500 مقدار 106 نقاط ليصل إلى 3,023.90. انخفض مؤشر ناسداك المركب 280 نقطة إلى 8738.59.

popup_close
dow-mar20h1-14

الأسبوع الحالي


تراجعت أسواق العملات الرقمية بعد انخفاض كبير في أسعار النفط وانخفاضات إضافية في الأسهم. وفقا لبيانات كوين ماركت كاب، فقدت القيمة الكلية للعملات الرقمية أكثر من 26 مليار دولار في اليوم السابق.
انخفضت عملة البيتكوين، العملة المشهورة والأكبر من حيث القيمة السوقية، بأكثر من 10٪ خلال 24 ساعة في نفس الفترة تقريبًا. يوم الاثنين، ارتفع الذهب الذي يعتبر الملاذ الآمن، أكثر من 1700 دولار للأونصة، وهي المرة الأولى منذ سبع سنوات، بعد تراجع سوق الأسهم بسبب المخاوف من تفشي فيروس كورونا سريع الانتشار. المخاوف المتعلقة بالآثار الاقتصادية للفيروس تدفع المستثمرين نحو الأصول الآمنة. ارتفع الذهب الفوري بنسبة 0.7٪ إلى 1,686.21 دولارًا للأونصة بعد أن وصل إلى أقوى مستوياته منذ ديسمبر 2012 عند 1702.55 دولارًا في وقت سابق من الجلسة. ارتفعت العقود الآجلة للذهب في الولايات المتحدة بنسبة 0.9٪ إلى 1,687.79 دولار للأونصة.

popup_close
btcusdh1-22

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط لضمان افضل تجربة ممكنة للمستخدم. لقراءة المزيد

قبول

ينطوي تداول العقود مقابل الفروقات على مخاطر خسارة كبيرة قد لا تكون مناسبة لجميع المستثمرين. يرجى التأكد من فهمك الكامل للمخاطر وأخذ التدابير اللازمة لإدارة استثمارك.

69.8% من حسابات الافراد متداولي CFD (العقود مقابل الفروقات) يخسرون المال. لقراءة المزيد

X