ناتج محلي إجمالي مخيب للآمال حول العالم

تقرير أسبوعي - 28/12/2015

الأصول ذات المخاطر تنتعش وبيانات إقتصادية دون التوقعات

shutterstock_140677396

أظهر تجمع الأعياد ارتفاع في الأصول ذات المخاطر مثل الاسهم الامريكية في حين بقي الدولار الأمريكي تحت الضغط الى حد كبير بفضل عمليات جني الأرباح والمؤشرات الأساسية الضعيفة. حيث فشل الناتج المحلي الإجمالي في عدد من البلدان ككندا والمملكة المتحدة من ملاقاة التوقعات، مظهرا توقعات مقلقة بالنسبة للاقتصاد العالمي.

التقرير الأسبوعي

شهد أسبوع الأعياد القصير أخبار محدودة تركزت بشكل أساسي على بيانات الناتج المحلي الإجمالي حول العالم. حيث سجل الناتج المحلي الإجمالي للفصل الثالث في الولايات المتحدة قراءة عند 2.00%، متجاوزا التوقعات عند 1.90% لكن اقل من القراءة السابقة عند 2.10% حيث مازالت المخاوف قائمة بشأن وتيرة بناء المخزون في مختلف قطاعات الاقتصاد. كما شهدت المملكة المتحدة انخفاضا في الناتج المحلي الإجمالي الى نسبة النمو 0.40% والتي كانت سابقا عند 0.50%. بالرغم من ذلك بقي نمو الناتج المحلي الإجمالي بالمملكة المتحدة الأسرع بين الدول السبعة الكبرى، حيث خفف ذلك الضغط على بنك إنجلترا بشأن تعديل السياسة على المدى القريب ودافعا التضخم الضعيف للارتفاع. شهد الناتج المحلي الإجمالي الكندي ركودا حيث لم يطرأ عليه أي نمو على عكس القراءة السابقة التي أظهرت انكماشا بنسبة -0.50%. تركزت معظم تقلبات السوق على السلع مع كل من المعادن النفيسة وأسعار الطاقة التي شهدت ارتفاعا بعد ان لامست أدنى مستويات لها منذ عدة سنوات. وقد ارتفع الذهب مقابل الدولار الأمريكي الضعيف نسبيا حيث اغلق الذهب في نهاية الأسبوع عند 1075.60$ للأونصة بينما ارتفع النفط الخام من أدنى مستويات له منذ سنوات ليرتد تصاعديا بنسبة 5.00% خلال الأسبوع.

popup_close
brnt-feb16weeklyreview12272015

الأسبوع المقبل

ستصدر بيانات محدودة خلال الأسبوع المقبل قبل عطلة رأس السنة. مع نهاية العام 2015، سيكون التركيز الأساسي على مؤشرات الاقتصادي الكلي في الولايات المتحدة. حيث ستشمل بيانات مبيعات المنازل المعلقة ومؤشر كيس شيلر لأسعار المنازل بيانات الإسكان الحالية مثل مبيعات المنازل القائمة والجديدة التي صدرت الأسبوع الماضي. في حين تظهر التوقعات ارتفاعا في مبيعات المنازل المعلقة بنسبة 0.50%، حيث من المرجح ان يطرأ بعض التأخير بسبب زيادة الإجراءات الرسمية والأوراق التي تبطئ عملية البيع. تشير التوقعات الى انخفاض في مؤشر ستاندرد اند بورز لكيس شيلر لأسعار المنازل في 20 مدينة المركب بنسبة 5.40% (سنوي) على أساس غير معدل بشكل موسمي، في إشارة على ان الانتعاش بعد الازمة قد يتراجع بسبب ما تشهده أسعار المنازل من تراجع في الأرباح. تتضمن البيانات الأخرى في الولايات المتحدة مؤتمر مجلس ثقة المستهلك لشهر ديسمبر حيث قد ترتفع بيانات ثقة المستهلك من 90.4 الى 93.6 وهي نتيجة لزيادة المبيعات في الأعياد. وأخيرا، ستصدر بيانات مؤشر مديري المشتريات الصناعي الصيني يوم الجمعة، في حين سيشهد السوق جلسات تداول قصيرة يوم الخميس والجمعة بسبب الأعياد.      

popup_close
sp-mar16weeklyreview12272015

تحذير المخاطر : العقود مقابل الفروقات هي أدوات معقدة ، وتأتي مع مخاطر عالية من فقدان الأموال بسرعة بسبب الرافعة المالية 79% من حسابات المستثمرين الأفراد يخسرون المال عند تداول العقود مقابل الفروقات مع هذا المزود
يجب أن تفكر فيما إذا كنت تفهم كيف تعمل العقود مقابل الفروقات وما إذا كنت تستطيع تحمل مخاطر عالية لفقدان أموالك