الناتج المحلي الإجمالي للفصل الرابع يرتفع في المملكة المتحدة

اتجاهات السوق - 31/03/2016

في قراءة مفاجأة، تسارع الناتج المحلي الاجمالي المعدل للفصل النهائي في المملكة المتحدة بنسبة 0.60٪ أعلى من القراءة السابقة بنسبة 0.50٪. على أساس سنوي، ارتفع الناتج المحلي الإجمالي إلى 2.10٪ اعلى من السابق عند 1.90٪. في حين ارتفع قطاع الخدمات في أسرع وتيرة بنسبة 0.80٪ مقارنة مع التقديرات السابقة، حيث كان المسؤول إلى حد كبير عن هذه الفجوة التصاعدية. وقد ساعد قطاع البناء أيضا على المساهمة في نمو أقوى، حيث بقي الإنتاج الصناعي ضعيفا، منخفضا بنسبة 0.40٪. عموما، أظهر التنقيح الثالث في الناتج المحلي الإجمالي في المملكة المتحدة أن الاقتصاد أنهى قويا بشكل متواضع أكثر مما كان متوقعا ولكن أظهر أيضا أن دخل الأسرة واصل انخفاضه. في حين أن البيانات قد تكون مشجعة، حي ان عدم اليقين بالنسبة للخروج من كتلة اليورو يبقى عاملا كبيرا.


في الوقت نفسه، أظهرت بيانات الميزان التجاري في المملكة المتحدة أن عجز الحساب الجاري في البلاد توسع في الفصل الرابع من العام 2015، حيث سجل العجز الاكبر على الاطلاق في تاريخ البلاد، وفقا لمكتب الاحصاء الوطني. في حين أدى تصاعد العجز الى 7.0 ٪ في الفصل الرابع، مقارنة ب 4.0 ٪ الى تحفيز مكتب الإحصاءات الوطنية الى ان يصرح بأن التأثير الأكبر على ميزان الحساب الجاري كان من تراجع الاستثمار المباشر وعوائد أقل من الاستثمارات الأجنبية في قطاعات مثل التعدين واستغلال المحاجر، مما يعكس الاضطرابات في الأسواق العالمية. تجاهل الجنيه الاسترليني البيانات المختلطة وتمكن من الارتفاع بعد صدور التقارير. بينما انخفض زوج العملات GBPUSD إلى أدنى مستوياته في الجلسة بالقرب من 1،433 $ قبيل صدور التقرير وحاليا ارتفع بنسبة 0.10 ٪ ليتداول عند 1.439 $. مع ذلك، من المرجح أن تظل الاسعار تحت الضغوط التنازلية.

popup_close
gbpusd-3103

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط لضمان افضل تجربة ممكنة للمستخدم. لقراءة المزيد

قبول