ترامب: "أوبك تمزق العالم"

اتجاهات السوق - 26/09/2018

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اجتمع مع قادة العالم يوم الثلاثاء، قال ان لجنة أوبك تغشهم. صرح امام الجمعية العامة للأمم المتحدة "أوبك وشعوب أوبك كالعادة تنهب بقية العالم، ذلك لا يعجبني، ولا يجب ان يعجب الامر أي أحد،" "ندافع عن الكثير من هذه الأمم من اجل لا شيء، وثم يستغلونا عن طريق اعطاءنا أسعار نفط مرتفعة، ذلك ليس بشيء جيد".
اتت تصريحات الرئيس ترامب بعد أيام فقط من رفض أوبك وروسيا والعديد من منتجي النفط الآخرين دعوته الأخيرة لإبطاء أسعار الخام عن طريق زيادة الإنتاج. يذكر أن مجموعة من أكثر من عشرين مصدراً قد قيدت إنتاجها منذ يناير 2017، من أجل وقف تراجع أسعار النفط الذي تسبب في "مقتل" المئات من شركات النفط الأمريكية وإضافة ثقل مالي على الدول المنتجة للنفط الخام.
يعتقد ترامب ان الاستراتيجية هي رفع أسهم النفط الى نطاق ما بين 69 دولار و82 دولار للبرميل الواحد، وجعل متوسط سعر البنزين الوطني يتعلق بالقرب من 3 دولارات للغالون. خفض الحلف الإنتاج أكثر من المتوقع بسبب صعوبات الإنتاج في دول مثل فنزويلا وليبيا.
سمح الاتحاد في يونيو باستعادة بعضا من ذلك الإنتاج وعاد الى هدفه بإبقاء 1.8 مليون برميل يوميا خارج السوق. في حين ان قرار ترامب في شهر مايو بشأن الخروج من الصفقة الإيرانية النووية وتجديد العقوبات على الدولة، جعل أسعار النفط ترتفع خلال الصيف، حيث انه قال لمستهلكي النفط ان يقللوا من شراءهم للخام الإيراني الى الصفر بحلول الرابع من نوفمبر، في حال لم يفعلوا سوف يواجهوا عقوبات من الولايات المتحدة.

ترك الموعد النهائي لتهديد السوق تساؤلات حول ما إذا كانت السعودية أكبر المصدرين والمنتجين الآخرين يمكنهم توفير الفجوة التي خلفها الانخفاض المتوقع بنحو 1 مليون برميل يومياً في الأشهر المقبلة. صرحت هيليما كروفت، الرئيسة العالمية لاستراتيجية السلع في أسواق رأس المال في بنك كندا الملكي: “أوبك كانت بالفعل أول مستجيب جيد. لقد وضعوا عددا كبيرا من البراميل في السوق منذ بدأ الرئيس ترامب يغرد في تويتر ومنذ اجتماع يونيو".

popup_close
cl-nov18-h1-2

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط لضمان افضل تجربة ممكنة للمستخدم. لقراءة المزيد

قبول