بدأ الفيروس الجديد يهزّ الأسواق الآسيوية

اتجاهات السوق - 23/01/2020

وفقًا لدايفيد روش من شركة إندبندنت ستراتيجي، فإن المعلومات حول صلابة تفشي فيروس كورونا سريع النمو في الصين، والذي راح ضحيته أكثر من عشرة أشخاص، وحجم الانتشار سيكون أكثر دقة بعد احتفالات العام القمري الجديد.
وفقًا لدايفيد روش من شركة إندبندنت ستراتيجي، فإن المعلومات حول صلابة تفشي فيروس كورونا سريع النمو في الصين، والذي راح ضحيته أكثر من عشرة أشخاص، وحجم الانتشار سيكون أكثر دقة بعد احتفالات العام القمري الجديد. سوف يسافر ملايين الصينيين خلال موسم العطلات بينما تحتفل الصين بعيد الربيع. حذر خبير اقتصادي في ماكواري كابيتال، "الأخبار السيئة هي أن الأسوأ لم يأت بعد، حيث أن عدد الإصابات الجديدة ما زال في ارتفاع".
ما زلنا نفتقد المعلومات المتعلقة بالفيروس الجديد الغريب الذي أودى بحياة 17 شخصًا حتى الآن وإصابة حوالي 600 آخرين في جميع أنحاء العالم. تم التعرف على الفيروس لأول مرة في مدينة ووهان الصينية وتوسع إلى بكين وشانغهاي وغيرها من المدن الرئيسية في البلاد. كما تم اكتشاف حالات في اليابان وكوريا الجنوبية وتايلاند وحالة واحدة في الولايات المتحدة.
فيما يتعلق بالآثار الاقتصادية لهذا الفيروس على الأسواق الآسيوية، أعلنت اليابان اليوم عن بياناتها التجارية التي تظهر أن الصادرات اليابانية تتراجع بسرعة وأعمق من المتوقع في الشهر الماضي. وفقًا للبيانات التي نشرتها وزارة المالية، انخفضت الصادرات اليابانية لشهر ديسمبر بأكثر من 6٪ في ديسمبر مقارنة بعام 2019. وكان ذلك أضعف بكثير من التوقعات بانخفاض بنسبة 4.2٪ حسب توقعات الاقتصاديين في استطلاع أجرته رويترز.
انخفض مؤشر نيكاي 225 الياباني بنسبة 1٪ تقريبًا ليغلق عند 2395.43. في غضون ذلك، انخفضت الأسهم الأسترالية في اليوم، حيث انخفض مؤشر البورصة الأسترالية بنسبة 0.63٪ ليصل إلى 0787. ارتفع الين الياباني الذي يعتبر ملاذًا آمنًا بنسبة 0.2٪ إلى أعلى مستوى له خلال 14 يومًا عند 109.55 دولار، بينما يهرع المستثمرون إلى أصول آمنة.
تجتمع منظمة الصحة العالمية يوم الخميس مرةً أخرى في اليوم التالي لقرار عدم تحديد تفشي الفيروس كضائقة صحية عالمية.

popup_close
usdjpyh1-13

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط لضمان افضل تجربة ممكنة للمستخدم. لقراءة المزيد

قبول