المؤشرات الرائدة تظهر توترا

اتجاهات السوق - 18/11/2015

رغم التنامي الحالي لمؤشر ستاندرد اند بورز 500 الأ انه لا زال يظهر خسارة سجلها في وقت سابق من الشهر, بدأت المؤشرات الرئيسية  تظهر في جميع أنحاء العالم علامات متزايدة من التوتر و تجبر الاقتصاد العالمي للتوقف .على وجه الخصوص ,تعطي مؤشرات الشحن تنبأ لزيادة الضعف في ظروف التجارة الدولية كما تظهر تباطؤ نمو الائتمان والزخم .امتدت البيئة السيئة للشركات لتطال الصناعات التحويلية والانتاج الصناعي بسبب تراجع الطلب.كما اظهر مؤشر مديري المشتريات توجها نحو نقطه توسعية-انكماشية حيث سيخسر الاقتصاد العالم قوته الدافعة,وتراجعت بيانات الاسكان مما يعكس تدهورالثقة لدى البناؤون ومالكي المنازل . بالرغم من  استطاعة  الاسعار تحقيق مكاسب جيدة في المدن الامريكية الكبرى وفقا لمؤشر كيس شيلر لأسعار المنازل ,وسجلت انشاءات المنازل ركودا نسبته 11.00% في وقت سابق حيث يجب ان تؤخذ بعين الاعتبار في توقعات الإسكان والاتجاهات الاقتصادية الأوسع .


يشكل  الاسكان مؤشرا رائدا  بشكل مستمر لظروف الاقتصاد بالأضافة الى معايير الاسهم, حيث تدل  شريحه اليوم لأنشاءات المنازل على ان هناك ضعف هيكلي ينتشر بشكل بطيْ في الاقتصاد الامريكي . بالرغم من انه كان يتناقض مع الارتفاع في تصاريح البناء بنسبة 4.10% , الا ان عدد من ارقام المؤشرات تؤيد موضوع انشاءات المنازل . ان اغلب الخسائر التي حدثت اليوم كانت  بسبب تخفيض عدد الوحدات السكنيه حيث سيكون  ذلك مهيمنا في الفتره المشموله بالتقرير . بالاضافه الى ان اخر نقص في انشاءات المنازل  جاء بعد الخسائر على أسعار الاخشاب,وفي اعتاب احدث موجة انخفاض تضرب أسعار السلع .مع اقتراب ديسمبر,فأن اي تحرك من قبل البنك الفدرالي لرفع اسعار الفائدة في ظل التراجع للبيئة الاقتصادية  قد يشكل خطورة بشكل مفرط , خصوصا للمؤشرات الرائدة مثل معايير الاسهم وبيانات الاسكان . مع ارتفاع مؤشر ستاندرد اند بورز 500 سيشكل قمه في المخططات ,في حين ان الجانب السلبي الواضح في الاسكان سيكون القوة خلف تصحيح عميق و انعكاس قوي اقل .

popup_close
sp-dec15markettrends11182015

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط لضمان افضل تجربة ممكنة للمستخدم. لقراءة المزيد

قبول