صناع السياسة الصينيون يصرون على المزيد من التحفيز

اتجاهات السوق - 22/12/2015

واجه الاقتصاد الصيني ضغوط كبيرة مع وتيرة توسع الاقتصاد المتوقع ان ينخفض بشكل أكبر في العام المقبل وفقا لتصريحات من قبل القادة الصينيين في مؤتمر العمل الاقتصادي المركزي للحكومة. حيث تحتاج البلاد للمزيد من المرونة للسياسة النقدية وتنشيط إجراءات السياسة المالية لعكس التباطؤ السائد وتقديم حوافز للنمو. تتضمن هذه الاستراتيجيات توسيع العجز المالي والإصلاحات الهيكلية لكبح جماح الاعتماد المتزايد للصين على الائتمان. ألقى المسؤولون الصينيون الضوء على مخاطر الاستثمار العقاري الذي قد يكون راكدا بينما قد يواجه نمو الاستهلاك عاما من الارتفاع الملحوظ والصادرات التي تنمو اقل بكثير من الاتجاه ان لم تتقلص. حيث اوصت الحكومة بحملة لدعم مطوري العقارات وتشجيعهم لتعديل استراتيجياتهم التسويقية. من المتوقع ان يتم رفع القيود السابقة على الملكية، في حين وعد المسؤولون بالمساعدة في تقليل تخمة الممتلكات التي لم يتم بيعها من خلال تشجيع أسعار المباني السكنية الارخص وتقديم المساعدة للسكان الذين يعيشون بالريف. 


بقي الاقتصاد الصيني محركا قويا للاقتصاد العالمي على خلفية المقاومة من اجل تحقيق النمو في كل من الأسواق المتقدمة والناشئة. على الرغم من ان الصين تمر حاليا بمرحلة انتقالية من التوجه نحو التصدير بشكل قوي الى اقتصاد مختلط، تم ترجمته هذا الى نمو ابطأ كما عدلت الصين سياستها مع الحقائق الجديدة. وصرح الرئيس الصيني شي جنبنغ انه على الرغم من التباطؤ الأخير، الا ان الصين لاتزال تسهم في 30% من النمو العالمي السنوي، حيث تثبت الدولة براعتها ومتانتها على الرغم من الظروف الصعبة للتجارة. من المتوقع ان تنمو الصين وهي ثاني أكبر اقتصاد في العالم ما يقارب 7.00% هذا العام، لكن، يعتقد الخبراء خارج الصين على ان هذا الرقم اقل بكثير، حيث تم وضع هذا الرقم لإخفاء الضعف في الاقتصاد الأساسي. حيث يضاف الطلب الضعيف على السلع وارتفاع الطاقة الإنتاجية الفائضة للصناعة الى المخاوف المتزايدة والتي تلقي بثقلها على التوقعات. مع ذلك، كرر الرئيس الصيني على ان معدل النمو السنوي لابد من الحفاظ عليه اعلى من النسبة 6.50% للخمس سنوات القادمة من اجل الوصول الى الأهداف المرجوة وهي مضاعفة الناتج المحلي الإجمالي ونصيب الفرد من الدخل بحلول العام 2020.       

popup_close
usdcnh12222015-2

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط لضمان افضل تجربة ممكنة للمستخدم. لقراءة المزيد

قبول