محاولة انقلاب فاشلة في تركيا

محاولة الانقلاب الفاشلة تدفع الليرة التركية تصاعديا بعد خسائر يوم الجمعة

shutterstock_453129496


استطاع الرئيس التركي أردوغان استعادة السيطرة على إدارته عقب محاولة الانقلاب الفاشلة التي بدأت يوم الجمعة قبل نهاية التداول. على الرغم من أن التفاصيل لا تزال غير متوافرة تماما، الا ان هناك تاريخ طويل لتدخلات الجيش في السياسة لحماية الديمقراطية. بعد تراجع الليرة يوم الجمعة، تعافت العملة بشكل ملحوظ مقابل الدولار الأمريكي.

الحكومة التركية تفشل محاولة الانقلاب


تفاجأت الأسواق في وقت متأخر يوم الجمعة بعد محاولة من جانب فصائل الجيش للإطاحة بالرئيس أردوغان من السلطة. في خطوة قد انتقدها معظم أعضاء البرلمان على نطاق واسع، حيث تم اغلاق اسطنبول مؤقتا بعد ان كافحت مجموعة الانقلاب للسيطرة على الحكومة. مع ذلك، كانت القوات الحكومية قادرة على استعادة السلطة بسرعة، مما أثار تساؤلات حول ما إذا كان قد حصل هذا الحدث في الواقع او هو محاولة لتعزيز قبضة اردوغان على الحكومة. مع ذلك، ساعدن هذه الخطوة بشكل طفيف في وقف الشعور السلبي المستمر في القطاعات الاقتصادية الرئيسية بما في ذلك السياحة والتي من المرجح أن تتعثر بعد أحدث موجة من الإرهاب وغيرها من مصادر عدم الاستقرار. في حين لا يزال النمو من بين أعلى المعدلات في العالم، حيث ان ارتفاع معدلات البطالة والتضخم لا يزالان يلقيان بثقلهما على التوقعات. استعادت الليرة التركية انتعاشها خلال إعادة الافتتاح الأسبوعي، مع تراجع زوج العملات USDTRY من إغلاق يوم الجمعة من 3.0110 الى 2.9374.

popup_close
usdtry07182016

التضخم يبقى ثابتا في نيوزيلاندا


أخطأ أحدث رقم للتضخم من نيوزيلندا توقعات التوسع السنوي عند 0.50 ٪، إلا أن الطباعة 0.40 ٪ تتطابق مع أرقام الفصل السابق بعد الوصول إلى أدنى مستوى في سنوات خلال الفصل الرابع. جاء المصدر الرئيسي للمكاسب الأخيرة في التضخم من تكاليف الإسكان التي لا تزال في ازدياد، والتي ارتفعت بنسبة 3.30 ٪ خلال فترة قياسها، يقودها كل من أسعار البناء والتأجير الجديدة. كان النقل العنصر السيء الرئيسي من التضخم وفقا لإحصاءات نيوزيلندا الذي بقي تحت الضغط وذلك بفضل انخفاض أسعار البنزين وانخفاض تكاليف السفر الجوي. على أساس شهري، كان انتعاش أسعار النفط مصدرا رئيسيا للضغط التصاعدي على الرقم، مع ارتفاع أسعار البنزين بنسبة 5.30٪ لشهر أبريل. لا يزال الدولار النيوزيلندي في تراجع عقب إعلان، مع انخفاض الزوج NZDUSD لفترة وجيزة دون النقطة 0.7100 قبل ارتفاعه بشكل طفيف.

popup_close
nzdusd07182016

صورة مختلطة لسوق الإسكان الصيني


رسمت المؤشرات الاقتصادية الاخيرة صورة متباينة من الصين بعد تعثر التجارة يرافقها أرقام الناتج المحلي الإجمالي المستقرة. على الرغم من المخاوف بشأن التوقعات وتجدد التكهنات بأن الحكومة المركزية ستنظر في جولة جديدة من التحفيز، قد تعرقل أحدث بيانات الإسكان من اتخاذ مزيد من الإجراءات بشأن أسعار الفائدة والتحفيز المالي. ووفقا للمكتب الوطني للإحصاءات في الصين، ارتفعت أسعار المساكن الجديدة بنسبة 7.30% خلال العام حتى نهاية يونيو حزيران مما يؤكد تأثير السياسات نقدية الأكثر تساهلا. ارتفعت الأسعار في أسرع وتيرة منذ مارس من عام 2014 بعد أشهر 9 على التوالي من المكاسب. على الرغم من أن الأسعار ترتفع بسرعة، الا ان هناك قلق متزايد من أن الطفرة العمرانية قد تعكس تباطؤ في الاستثمار. يبقى زوج العملات USDCNH قرب مستويات الإغلاق من الأسبوع السابق، ليتداول بالقرب من 6.7070.

popup_close
usdcnh07182016

الذهب يتراجع مع تجدد مشاعر المخاطرة


بعد أن ارتفاعها ارتفاعا كبيرا في عطلة نهاية الأسبوع في أعقاب تقارير في وقت مبكر عن انقلاب جاري في تركيا، تراجعت أسعار الذهب مرة أخرى بعد هدوء الاحداث في تركيا، وعودة الرغبة في المخاطرة في جميع أنحاء العالم. مع ارتفاع عقود الأسهم الآجلة منذ إعادة فتح السوق، عادت أسعار الذهب دون 1130.00 $ للأونصة بعد انتعاش طفيف من خسائر الجلسة السابقة. الفضة، التي سجلت أفضل أداء في المعادن الثمينة من عام 2016، انخفضت بنسبة -0.61 ٪ في الجلسة، منخفضة إلى ما فوق المستوى النفسي الحرج عند 20 $ للأونصة. رغم أنه من المتوقع أن تكون الاخبار الاقتصادية محدودة أثناء الجلسة والأسواق المالية اليابانية مغلقة ليوم المحيط، قد تجد الأسعار نفسها تحت ضغط متواصل في غياب أي محفزات لدفع زخم السعر في الاتجاه التصاعدي.

popup_close
xauusd07182016

الأحداث القادمة

  • التوقيت
  • العملة
  • الحدث
  • التوقعات
  • القراءة السابقة
  • 13:30 GMT
  • CAD
  • مشتريات الأوراق المالية الأجنبية
  • 15.39B
  • 15.52B
  • 21:00 GMT
  • USD
  • صافي المعاملات طويلة الأجل TIC (مايو)
  • 31.6B
  • -79.6B
  • {{date | date:'HH:mm'}}