أسعار النفط ترتفع والطلب يزداد

التحليل اليومي - 16/10/2018

صادرات النفط الإيراني تستمر في الانخفاض

oil-prices-rise


ارتفعت أسعار النفط يوم الثلاثاء بسبب تلميحات بشأن انخفاض صادرات النفط الإيرانية هذا الشهر، بسبب العقوبات التي وضعتها الولايات المتحدة ضد طهران التي سوف تبدأ في نوفمبر. ارتفع سعر طلبيات نوفمبر 12 سنت ليصبح سعر البرميل الواحد 71.90 دولار من خام غرب تكساس الوسيط. في حين ان السعر القياسي الدولي للبرنت لطلبيات ديسمبر ارتفع 27 سنت، ووصل سعر البرميل الواحد منه الى 81.05 دولار. صدرت إيران 1.33 مليون برميل يوميا لدول أخرى منها الصين، الهند وتركيا في 14 يوم من شهر أكتوبر، وفقا لتقرير ريفنتيف ايكون. انخفض العدد من 1.6 مليون برميل يوميا الذي كان في سبتمبر، كما كشفت البيانات. صادرات أكتوبر هي انحدار حاد من 2.5 مليون برميل في اليوم تم تصديرها في أبريل، بعد ان أزال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الولايات المتحدة من صفقة نووية متعددة الأطراف مع إيران.

ارتفعت أسعار النفط بسبب التوترات الجيوسياسية الناجمة عن اختفاء صحفي سعودي في تركيا. قال فينسنت هوانج، محلل السلع في NH Investment & Securities في سيول: "سيبقى عدم اليقين قائماً حتى 4 نوفمبر عندما يكون من الواضح ما إذا كانت الولايات المتحدة تريد خفض صادرات النفط الإيرانية إلى الصفر أو منح إعفاءات". أضاف "أسعار برنت من المحتمل أن تبقى في حدود 80 دولار للبرميل أو أعلى قليلاً، في حين من المرجح أن تكون أسعار خام غرب تكساس الوسيط 70 -75 دولاراً للبرميل.

يحافظ الذهب على اعلى مستوياته منذ 60 يوم


اقتربت أسعار الذهب يوم الثلاثاء من أعلى مستوى لها خلال 60 يومًا، بينما حاول التجار الذين يكرهون المخاطرة أن يظلوا في التركيز فيما يخص التوتر المعدني حول التوتر السياسي المتزايد وعدم اليقين الاقتصادي الذي بدأ.

وصل سعر الذهب يوم أمس إلى 1233.20 دولار، وهو أعلى مستوى له منذ يوليو، بينما تراجعت الأسهم العالمية بسبب تزايد التوترات بين المملكة العربية السعودية والحكومات الغربية والمخاوف من تباطؤ سرعة التوسع الاقتصادي العالمي. لم يطرأ تغير يذكر على الذهب الفوري عند مستوى 1226.11 دولار للأونصة، بينما ارتفعت الأسهم الآسيوية يوم الثلاثاء بشكل متواضع، مما أدى إلى بداية قوية بعد أسبوع من الخسائر الكبيرة. استقرت العقود الآجلة للذهب في الولايات المتحدة عند 1229.90 دولار للأونصة.

popup_close
xauusd-h1-15

تراجع الأسهم التكنولوجيا يقود السقوط


أدى انخفاض أسهم التكنولوجيا يوم أمس إلى ارتفاع المؤشرات الرئيسية بشكل أكبر، بينما حاولت وول ستريت استعادة وضعها بعد التراجع الحاد الأسبوع الماضي. أغلق مؤشر داو جونز الصناعي على انخفاض بنسبة 89.44 نقطة، وانخفض مؤشر ناسداك المركب للتكنولوجيا بنسبة 0.9% وأغلق عند 7430.74.

انخفض مؤشر ستاندرد اند بورز500 بنحو 0.6% إلى 2750.80 بينما انخفض قطاع التكنولوجيا أكثر من 1.5%. تعافى كل من نيتفلكس وابل أكثر من 1.8% لكل منهما. أعلنت شركة آبل في أعقاب إعلان جولدمان ساكس أن أرباح شركة أبل قد تنخفض بسرعة هذا العام مع تباطؤ الطلب في الصين. انخفض نتفليكس بعد أن قام كل من جولدمان ساكس وريموند جايمس بخفض أهدافها السعرية على عملاق الفيديو، كما تم تداول أسهم أمازون ومايكروسوفت وألفابيت أيضًا على انخفاض.

popup_close
nsdq-dec18-h1

الأسواق الأوروبية تشهد مشاعر مختلطة


يصب اهتمام السوق حاليا على اختفاء الصحفي السعودي الشهير، حيث يعتبر ناقد هام للإدارة السعودية الذي اختفى في وقت سابق هذا الشهر. أثار هذا الاختفاء شكوى عالمية على رئيس منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) وخلق حالة من عدم اليقين والارتباك في الأسواق المالية.

انخفض مؤشر فوتسي 100 بحوالي 4 نقاط عند 7023، وكاك عند 5082.00، في حين ان الداكس عند مستوى 11629.00.

popup_close
cac-dec18-h1

Upcoming Events

  • التوقيت
  • العملة
  • الحدث
  • التوقعات
  • القراءة السابقة
  • 08:30 GMT
  • GBP
  • مؤشر متوسط الدخل + علاوة (أغسطس)
  • 2.6%
  • 2.6%
  • 08:30 GMT
  • GBP
  • تغيير عدد المطالبين (سبتمبر)
  • 4.5K
  • 8.7K
  • 14:00 GMT
  • USD
  • مسح فرص العمل والعمالة (أغسطس)
  • 6.945M
  • 6.939M

CFD (العقود مقابل الفروقات) هي أدوات معقدة ، وتأتي مع مخاطر عالية من خسارة الأموال بسرعة بسبب الرافعة المالية.
79% من حسابات المستثمرين الأفراد يخسرون المال عند تداول CFD (العقود مقابل الفروقات) مع هذا المزود.
يجب أن تأخذ في الاعتبار فيما إذا كنت تفهم كيف تعملCFD (العقود مقابل الفروقات) وما إذا كنت تستطيع تحمل مخاطر عالية من فقدان أموالك.

79% من حسابات الافراد متداولي CFD (العقود مقابل الفروقات) يخسرون المال. لقراءة المزيد

X