نيوزيلاندا تخفض أسعار الفائدة

البنك المركزي النيوزلندي يختار تخفيف السياسية بشكل إضافي تماشيا مع الظروف الاقتصادية

new-zealand-bank-note

أعلن البنك المركزي النيوزلندي مساء الأربعاء عن قرار البنوك المركزية في البلاد بتخفيض سعر الفائدة الرئيسي بخمسة وعشرين نقطة أساسية من النسبة 2.75% الى 2.50%.  هذه هي المرة الرابعة التي يعدل فيها البنك المركزي النيوزلندي من سياسته النقدية في 2015، كما يخشى المسؤولون من توقعات ضعيفة للاقتصاد والتضخم في الوقت التي تتداعى فيها الظروف العالمية.

البنك المركزي النيوزلندي يخفض سعر الفائدة بشكل إضافي

خفض البنك المركزي النيوزلندي من سعر الفائدة النقدية بخمسة وعشرين نقطة أساسية إضافية لتصبح الفائدة عند 2.50% في ظل ضعف النمو العالمي وظروف التضخم. اتجه البنك المركزي النيوزلندي نحو تخفيف السياسة النقدية عده مرات منذ يونيو، حيث ان التخفيض الأخير الذي تم في ال 28 من أكتوبر كان ردا على ضعف أسعار منتجات الالبان والتضخم المحلي. أشار رئيس البنك المركزي النيوزلندي الى ان تخفيض اخر في سعر الفائدة ربما يكون ضروريا لمواجهة انخفاض أسعار السلع وعدم الاستقرار العالمي ولمساعدة التضخم في الارتفاع الى النسبة المستهدفة على المدى الطويل. مشيرا الى ان أسعار منتجات الالبان قد استعادت عافيتها حاليا بجانب مجالات اقتصادية أخرى مثل قطاع الخدمات والبناء التي لاتزال قوية. مع ذلك، لا تزال المخاوف قائمة بشأن ضعف النمو الحاصل في الصين وكيف سيؤثر على الاقتصاد العالمي. ارتفع الدولار النيوزلندي بعد الإعلان، حيث ارتفع زوج العملات الدولار النيوزلندي/ الدولار الأمريكي الى النقطة 0.6781 قبل ان يعود الى تراجع.   

popup_close
nzdusd12102015

   الفائض التجاري الألماني

ألمانيا، الاقتصاد الأكبر في أوروبا، سجل الميزان التجاري الالماني ارتفاعا عند 20.80 مليار يورو في أكتوبر، متجاوزا قيمة الشهر الماضي عند 19.20 مليار يورو في إشارة على ان صادرات الآلات بدأت في الانتعاش وسط الظروف النقدية المتكيفة بشكل كبير. بينما إذا ما تعمقنا في البيانات، يشبه هذا الفائض نظيره في الصين، حيث نسبت المكاسب بشكل أساسي الى الانكماش في الواردات الذي كان أكبر من الانكماش في الصادرات، مع انخفاض كل منهما بنسبة -3.40% و -1.20% على التوالي خلال الشهر الماضي. حيث كان التباطؤ الحاصل في الصين هو المساهم الرئيسي في انخفاض الصادرات الألمانية في حين أبقى الطلب القوي من قبل الاتحاد الأوروبي على انتعاش الصادرات. وقد ساعد اليورو الضعيف على ارتفاع الطلب من الولايات المتحدة الامريكية والمملكة المتحدة حيث ساعد ذلك على تعويض الخسائر من الأسواق الأخرى. بدأ اليورو في اختبار زخم تصحيحي تنازلي مقابل العملات الأخرى، بعد عدة جلسات شهدت قوة اليورو.

popup_close
eurgbp12102015

وزارة الطاقة الامريكية تصدر تقرير مخزونات النفط الخام

سجلت وزارة الطاقة الامريكية انخفاضا كبيرا في مخزونات النفط الخام يوم الأربعاء، مسجلة الانخفاض الأول في مخزونات النفط الخام منذ 11 أسبوع. انخفضت مخزونات النفط عند -3.568 مليون برميل في الرابع من ديسمبر في نهاية الأسبوع، على الرغم من ارتفاع المخزونات ب 1.177 مليون برميل في الأسبوع الماضي. تجاوزت البيانات الصادرة توقعات المحللين والمخزونات السابقة عند 252,000 برميل و1.177 مليون برميل على التوالي. يقال ان التراجع في المخزونات كان بسبب انخفاض الواردات الى ساحل الخليج الأمريكي، حيث تنتظر السفن المحملة بالنفط على حدود الساحل الأمريكي لتفريغ حمولتها. ارتفع اجمالي مخزونات النفط ب 485.90 مليون برميل الأسبوع الماضي في اشاره متزايدة على ان سعة التخزين تتقرب بسرعة الى حدها. كانت المكاسب على الأسعار مؤقتة وذلك كما أظهرت الإحصاءات ارتفاع مخزونات نواتج التكرير كزيت التدفئة والديزل بقيمة تفوق التوقعات عند 5.000 مليون برميل. حيث ان ظروف الشتاء الأكثر دفئا وارتداد الأسعار بشكل تنازلي أدت الى المخزون الضخم للنفط المكرر.

popup_close
brnt-jan1612102015

صدور بيانات التوظيف الأسترالي بشكل عاصف

ارتفعت بيانات التوظيف الأسترالية مرة أخرى في نوفمبر، حيث وصلت الى اعلى قيم لها مقارنة بتقرير أكتوبر. وصلت فرص العمل الجديدة الى 71,400 وظيفة في الفترة الأخيرة، متجاوزة قيمة الشهر الماضي عند 56,100 وظيفة ومحطمة توقعات الانخفاض عند -10,000 وظيفة. سجل هذا الرقم اقوى مكاسب للتوظيف في أكثر من 15 عاما، حيث دفعت بيانات التوظيف معدل البطالة الى أدنى مستوى له في 19 شهر. انخفض معدل البطالة الرسمي في البلاد الى 5.80% في نوفمبر نتيجة لارتفاع التوظيف، حيث تجاوز توقعات الاقتصاديين عند 6.00% وقيمة الشهر الماضي عند 5.90%. في حين شهد قطاع التعدين انخفاضا كبيرا في التوظيف وذلك بعد اغلاق المناجم ومشاريع استثمارات رأس المال، وهي في ذروتها، حيث كانت حصة القطاع ما يقارب 2.00% من جميع الوظائف في الاقتصاد. تعكس المرونة في التوظيف منطقا أساسيا في مقاومة البنك المركزي الأسترالي للضغط ليلائم سياسته النقدية بشكل أكبر مع سعر الفائدة السائد وهو 2.00%.

popup_close
audusd12102015

الأحداث القادمة

  • التوقيت
  • العملة
  • الحدث
  • التوقعات
  • القراءة السابقة
  • 12:00 GMT
  • GBP
  • قرار معدل الفائدة
  • 0.50%
  • 0.50%
  • 12:00 GMT
  • GBP
  • محضر اجتماع لجنة السياسة النقدية – بنك انجلترا
  • 18:00 GMT
  • GBP
  • خطاب محافظ بنك إنجلترا مارك كارني
  • 18:00 GMT
  • EUR
  • خطاب رئيس البنك الوطني الألماني ويدمان