تهديد جديد يواجه البريكسيت

اسكتلندا تستعد للاستفتاء جديد في الوقت الذي ستبدأ فيه المملكة المتحدة مفاوضات الخروج

brexit-threat


مع بدء مجلس اللوردات بمناقشة تدابير الخروج المقترحة التي ستتخذها الحكومة قبل إعطاء الموافقة النهائية اللازمة للمضي قدما في طلاق الاتحاد الأوروبي، تفيد التقارير بأن اسكتلندا تستعد لاستفتاء على استقلال آخر في خطوة أثرت بالفعل على الجنيه.

انخفاض الجنيه نتيجة مخاوف الاستفتاء الإسكتلندي


على الرغم من أن هناك بالفعل وفرة من عدم اليقين في جميع أنحاء السياسة الأوروبية، فان أحدث التطورات بشأن الاستفتاء الذي سيجري في اسكتلندا سيعقد توقعات البريكسيت. بعد استفتاء الاستقلال عام 2014 والذي أسفر عن تصويت غالبية الأسكتلنديين في البقاء مع المملكة المتحدة، وانخفض الجنيه على إثر التقارير التي تفيد بأن اسكتلندا تخطط للدعوة الى استفتاء جديد في مارس اذار.

يتزامن ذلك مع مراجعة مجلس اللوردات والموافقة على قدرة الحكومة لتحريك المادة 50 وبدء المفاوضات للخروج. وبالإضافة الى تعقيد توقعات البريكسيت، فإنه يسلط الضوء على العلاقات المتوترة بين مناطق البلاد مع اقتراب تاريخ بدء المقترح بسرعة.

كان رد الفعل الفوري عمليات بيع حادة في الجنيه البريطاني، مع هبوط زوج العملات GBPUSD بقدر 80 نقطة قبل أن يتعافى بشكل طفيف فوق مستوى 1.2400.

popup_close
gbpusddaily02272017

استمرار ارتفاع عدد المنصات النشطة


دليل آخر على أن إنتاج النفط الخام في الولايات المتحدة في الارتفاع على المدى المتوسط، حيث جاء في شكل استمرار مكاسب الولايات المتحدة في عدد منصات الحفر حسب ما أصدرت بيكر هيوز يوم الجمعة. وفقا للتقرير، بلغ عدد منصات النفط النشطة 602 الاسبوع الماضي بعد ارتفاع بنسبة 5 منصات جديدة، ويعد هذا الأسبوع السادس على التوالي من المكاسب.

هذا يصاحب مع تمكن إنتاج النفط للوصول الى أعلى من 9.000 مليون برميل يوميا في الاسبوع الماضي. مع ذلك، بعد استعادة الادارة مكاسب إعلان المخزون يوم الجمعة، استطاعت أسعار النفط في الارتفاع الى أعلى قليلا منذ رجوع التوترات بين دول الخليج وإيران.

خلال عطلة نهاية الأسبوع، أطلقت إيران مناورات حربية قريبة من الخليج وداخل المحيط الهندي. علاوة على ذلك، كما ذكرت هيئة تداول السلع الآجلة يوم الجمعة، وصلت صفقات النفط الخام الى أعلى نقطة على الاطلاق، مما أدى الى مكاسب إضافية في الأسعار.

popup_close
cl-apr17daily02272017

الخلل في ميزان المدفوعات يصل الى مستويات عام 2012


في انعكاس لتوقعات تدهور في بعض الدول الأساسية والمحيط الأوروبي، فقد وصل الخلل في ميزان المدفوعات "الهدف الثاني" الى أعلى نقطة منذ عام 2012. كان نزوح الأموال من دول مثل اسبانيا وايطاليا واليونان وراء هذا التطور بالدرجة الاولى.

هذا يفسر المخاوف الالمانية عندما يتعلق الأمر بالمفاوضات اليونانية على المرحلة الثانية من أموال الإنقاذ. في الوقت الحاضر، فان المستحقات ألمانية تصل الى ما يقرب من 800 بليون € من دول منطقة اليورو، مما يؤكد عدم رغبتها في التفاوض مع المقترضين لأنه يمكن أن يشكل سابقة سيئة في حال قررت دولة عضو بعدم دفع فواتيرها أو ترك منطقة اليورو.

إضافة إلى الصداع الذي يواجه المستثمرين هو المشهد السياسي الديناميكي الذي لا يزال لصالح المؤسسة المناهضة والسياسيين الشعوبيين اليمنيين.

على الرغم من ارتفاعه بشكل طفيف في الدورة، لا يزال الزوج EURUSD في الاتجاه التنازلي من الشهر الماضي.

popup_close
eurusddaily02272017

مستويات قياسية للأسهم الامريكية على الرغم من بيانات الاسكان


استمرارا لسلسلة الانتصارات مؤخرا، ارتفعت مؤشرات الأسهم الأمريكية بعد إعادة الفتح الأسبوعي على الرغم من البيانات المهزوزة في سوق الإسكان الأسبوع الماضي. خابت بيانات مبيعات المنازل الجديدة يوم الجمعة التوقعات لتبلغ المبيعات 570،000، بدلا من 555،000. في حين تم تعديل الرقم مسبق الى أدنى 535،000.

على الرغم من مبيعات المنازل القائمة تمكنت من التغلب على التوقعات السابقة الأسبوع الماضي، ما زالت أرقام العقارات تأكد على تفاوت النشاط في قطاع الإسكان. على الرغم من أن مبيعات المنازل لم تواجه انخفاض متوقع في أعقاب رفع أسعار الفائدة في ديسمبر كانون الاول، إذا ما تم رفع الأسعار فذلك سيثني المشترين إذا استمرت تكاليف تمويل الرهن العقاري في الصعود على المدى المتوسط.

في غضون ذلك، واصل مؤشر S & P 500 الصعود، حيث وصل إلى مستوى قياسي جديد يوم الاثنين في التعاملات المبكرة.

popup_close
sp-mar17daily02272017

الأحداث القادمة

  • التوقيت
  • العملة
  • الحدث
  • التوقعات
  • القراءة السابقة
  • 13:30 GMT
  • USD
  • طلبات السلع المعمرة الأساسية (شهريا) (يناير)
  • 0.50%
  • 0.50%
  • 13:30 GMT
  • USD
  • طلبات السلع المعمرة (شهريا) (يناير)
  • 1.70%
  • -0.50%
  • 15:00 GMT
  • USD
  • مؤشر مبيعات المنازل المعلقة (شهريا) (يناير)
  • 1.60%