الذهب ينتعش من أدنى مستوياته خلال أسبوعين

التحليل اليومي - 24/10/2017

ضعف الدولار يعزز الطلب على السبائك

gold-rises-from-its-trough


انتعش الذهب من أدنى مستوى له في أسبوعين يوم الثلاثاء في التعاملات الآسيوية، مدعوما بضعف الدولار والمضاربة المحيطة بالمرشح المقبل لرئاسة مجلس الاحتياطي الفدرالي. كما ساعدت نوبة الربح في الأسهم الأمريكية قبل بعض تقارير أرباح الربع الثالث الرئيسية على دعم المعدن الأصفر قبل أن يتعرض للضغوط.

الذهب يستعد زخم الارتفاع بهدوء


بدأ أسبوع التداول الحالي إيجابيا بالنسبة للولايات المتحدة وأسواق الأسهم، مما دفع الذهب لمقاومة الدولار وخسارة المستثمرين مصالحهم. وتشير التوقعات الأخيرة للاقتصاديين الذين استطلعت آراؤهم من قبل رويترز إلى أن مجلس الاحتياطي الفدرالي سيرفع أسعار الفائدة في ديسمبر ومرتين العام المقبل، مما يعكس التوقعات الحالية لمستقبل الصناديق الاتحادية كما تتبعها مجموعة CME.

يعد الذهب حساس للغاية لأي زيادة في أسعار الفائدة بالولايات المتحدة، مما يرفع تكلفة الفرصة البديلة لعقد السبائك غير المنتجة. وشعرت أسعار الذهب أيضا بحدة توقعات الدولار الصاعد بعد أن رفع فوز رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي في نهاية الأسبوع احتمال توسيع السياسة النقدية الفضفاضة.

شوهد الذهب أخر مرة عند مستويات 1281 دولارا للأونصة. من وجهة النظر الفنية، يمثل مستوى 1284 $ المقاومة الفورية، وقد يؤدي اختراقها إلى ارتفاع الأسعار إلى مستوى 1290 دولارا للأونصة. ومع ذلك، فإن الاتجاه على المدى القصير في المعدن لا يزال هبوطي.

popup_close
xauusddaily10242017

تشاؤم المصنعين في المملكة المتحدة


هناك نظرة أكثر تشاؤما أثارتها مفاوضات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، شهدتها الشركات البريطانية خلال الأشهر الثلاثة حتى أكتوبر. وأظهرت بيانات من الدراسة الاستقصائية الشهرية التي أجراها اتحاد الصناعة البريطانية حول ظروف العمل الصادرة يوم الاثنين أن 12.00٪ من الشركات كانت أكثر تفاؤلا بشأن "الوضع العام للأعمال" مقارنة بالفترة الثلاثة السابقة.

في الوقت نفسه، أشارت 24،0٪ من شركات الإبلاغ إلى أنها أقل تفاؤلا. وكان مزيد من التدهور في التوقعات هو رصيد دفتر أوامر المصانع الذي تراجع بشكل غير متوقع إلى -2 في أكتوبر مقارنة مع 7 سجلت في الشهر السابق وأدنى مستوى لها منذ نوفمبر من عام 2016. كانت التوقعات الاقتصادية للاقتصاديين توقع ارتفاع إلى 9. في حين نما عنصر طلبات التصدير بأضعف وتيرة له منذ يوليو.

انخفض مؤشر فاينانشيال تايمز 100 الآجلة بنسبة -0.50٪ ليغلق عند مستوى 7470 قبل أن ينعكس ارتفاعه.

popup_close
ftse-dec17daily10242017

انخفاض توقعات التصنيع اليابانية


كان التراجع في نمو الإنتاج والطلبات الجديدة المحرك الرئيسي وراء التوسع البطيء في التصنيع الياباني خلال شهر أكتوبر. وعلى أساس معدل موسميا، انخفض مؤشر مديري المشتريات التصنيعي الأولي لمؤشر Markit -Nikkei الياباني إلى 52.5 هذا الشهر من قراءة نهائية قدرها 52.9 في سبتمبر.

مع ذلك، على الرغم من تراجع النشاط، تمكن المؤشر من البقاء فوق حاجز 50 الذي يفصل النمو عن الانكماش للشهر الرابع عشر على التوالي. وانخفض مؤشر الفلاش للناتج إلى 52.6 نقطة من 53.2 في الشهر السابق.

كما تراجع عنصر الطلبيات الجديدة ليصل إلى 52.4 من 53.4 في سبتمبر. وقد أشارت البيانات الأخيرة من البلاد إلى تباطؤ هامشي في الإنتاج الصناعي والصادرات، ولكن الاقتصاديين لا يزالون متفائلين بأن ارتفاع الاستثمارات التجارية يجب أن يحافظ على النمو على المسار الصحيح.

انتعش زوج العملات EURJPY من الدعم الرئيسي عند 133.000 ليحوم حاليا حول مستوى 133.550.

popup_close
eurjpydaily10242017

الدولار النيوزلندي تحت الضغط بعد إعلان السياسة


تراجع الدولار النيوزلندي عند أدنى مستوى له في 5 أشهر مقابل الدولار الأمريكي يوم الاثنين بعد تعيين رئيس الوزراء الجديد جاكيندا أديرن ونائب رئيس الوزراء المكلف وينستون بيترز بالتوقيع على صفقة تحالف في ولينغتون.

استمر زوج العملات تحت الضغط في وقت مبكر من يوم الثلاثاء بعد أن وضع حزب العمل في أدرن أولوياته اليسرى المتلاحقة. وتعتبر السياسات التي تشمل رفع الحد الادنى للأجور وتوسيع نطاق تفويض البنك المركزي لتشمل ضوابط سعر الصرف الأجنبي على نطاق واسع غير ودية للمستثمرين الاجانب وقد تتحول الى ان تكون سلبية للدولار النيوزلندي للبلد الذي يدير عجزا في الحساب الجاري.

استأنف زوج العملات NZDUSD تعثره الأخير في وقت مبكر من يوم الثلاثاء، ليتراجع دون أدنى مستوياته يوم الاثنين وينزلق إلى 0.6925 قبل أن يرتفع من أدنى سعر له خلال اليوم.

popup_close
nzdusddaily10242017

Upcoming Events

  • التوقيت
  • العملة
  • الحدث
  • التوقعات
  • القراءة السابقة
  • 09:00 GMT
  • EUR
  • مؤشر مديري المشتريات الصناعي (أكتوبر)
  • 57.8
  • 58.1
  • 09:00 GMT
  • EUR
  • مؤشر مديري المشتريات الخدمي (أكتوبر)
  • 55.6
  • 55.8
  • 13:45 GMT
  • USD
  • مؤشر مديري المشتريات الصناعي (أكتوبر)
  • 53.5
  • 53.1
  • 13:45 GMT
  • USD
  • مؤشر مديري المشتريات الخدمي (أكتوبر)
  • 55.6
  • 55.3
  • 21:45 GMT
  • NZD
  • معدل التغير في التوظيف (فصلي) (الربع 3)
  • -0.20%
  • 21:45 GMT
  • NZD
  • معدل البطالة (الربع 3)
  • 4.80%

تحذير المخاطر : العقود مقابل الفروقات هي أدوات معقدة ، وتأتي مع مخاطر عالية من فقدان الأموال بسرعة بسبب الرافعة المالية 79% من حسابات المستثمرين الأفراد يخسرون المال عند تداول العقود مقابل الفروقات مع هذا المزود
يجب أن تفكر فيما إذا كنت تفهم كيف تعمل العقود مقابل الفروقات وما إذا كنت تستطيع تحمل مخاطر عالية لفقدان أموالك