انهيار محادثات التحالف الألماني

التحليل اليومي - 20/11/2017

اليورو يتراجع عن ارتفاع الأسبوع السابق

angela-merkel


انهارت جهود المستشار الألماني انجيلا ميركل لحشد حكومة ائتلافية من ثلاثة اشخاص، مما ادى الى تصعيد حالة عدم اليقين السياسي في أكبر اقتصاد في منطقة اليورو بعد شهرين تقريبا من اختتام الانتخابات العامة. وكان المستثمرون متضامنين في أعقاب الأخبار، مما أدى إلى انخفاض اليورو -0.50٪ مقابل الدولار الأمريكي يوم الاثنين في التعاملات الآسيوية.

ألمانيا مقبلة على حكومة أقلية


حصل تحالف انجيلا ميركل المحافظ على أكبر نسبة من الاصوات في الانتخابات التي اجريت في ايلول / سبتمبر الماضي لكنها انتهت مع اسوأ نتيجة لها منذ العام 1949 مما اجبر الزعيم الالماني الذي كان يخدم منذ فترة طويلة في محاولة لغزو غالبية الائتلاف.

ضربت هذه الجهود حاجزا كبيرا بعد انسحاب رئيس الحزب الديمقراطي الحر المؤيد للعمل من المفاوضات في وقت متأخر من يوم الاحد. وقد ترك التطور الأخير ألمانيا بخيارين لم يسبق لهما مثيل -إما أن تشكل ميركل حكومة أقلية، وإلا سيدعو الرئيس إلى إجراء انتخابات جديدة.

إن احتمال عدم اليقين الذي طال أمده في ألمانيا يثير قلق المستثمرين بالنظر إلى أن ميركل تعتبر منذ فترة طويلة الزعيم البارز لأوروبا، بعد أن وجهت ألمانيا خلال الأزمة المالية لعام 2008 وأزمة الديون اليونانية اللاحقة.

تراجع اليورو بشكل عام في وقت مبكر من يوم الاثنين، مع تراجع زوج العملات EURUSD بعيدا عن أعلى مستوى له في شهر واحد عند مستوى 1.1860 الذي وصل يوم الأربعاء.

popup_close
eurusddaily11202017

ما بعد مواسم الأعاصير: إعادة بناء محركات الولايات المتحدة يبدأ بالإسكان


ارتفعت وتيرة بناء المنازل في الولايات المتحدة إلى أعلى مستوى لها في عام واحد في أكتوبر تشرين الأول، حيث بدأت المجتمعات المتضررة من الأعاصير الأخيرة في الجنوب استبدال المنازل التي تضررت من الفيضانات.

في تعديل الموسم، قفزت المساكن 13.70٪ إلى معدل سنوي قدره 1.29 مليون وحدة، وكانت أعلى قراءة منذ أكتوبر من عام 2016. في حين تتصدر بسهولة 1.18 مليون وحدة وتيرة توقعات من قبل الاقتصاديين. وانخفضت الانطلاقة الارضية في الولايات الجنوبية التي ساهمت في نصف نشاط البناء السكنى الأمريكي في اعقاب اعاصير هارفي وارما التي اجتاحت ولاية تكساس وفلوريدا. وتعكس الزيادة في بداية المساكن في أكتوبر انخفاضات ثلاثة أشهر على التوالي، كما ينبغي أن تخفف المخاوف بشأن هذا القطاع بعد أن أثبتت هبوطا في النمو منذ الربع الثاني.

أنهى مؤشر ستاندرد آند بورز 500 العقود الآجلة على انخفاض يوم الجمعة بسبب المخاوف بشأن التنفيذ الفعلي للإصلاح الضريبي في الولايات المتحدة على وول ستريت.

popup_close
sp-dec17daily11202017

صادرات اليابان تنمو بأرقام مزدوجة للشهر الرابع


كان النمو في شحنات اليابان الصادرة ثابتا في أكتوبر، مما يشير إلى أن الطلب العالمي السريع على السيارات والالكترونيات المصنعة في البلاد من المرجح أن تدعم الانتعاش الاقتصادي خلال الربع الحالي. وأظهرت البيانات الصادرة عن وزارة المالية في وقت مبكر من يوم الاثنين أن الصادرات تسجل 14.00٪ على أساس سنوي في الشهر الماضي، بعد ارتفاع بنسبة 14.10٪ في سبتمبر مقارنة بتقديرات المحللين التي توقعت زيادة بنسبة 15.80٪. وارتفعت الواردات بنسبة 18.90٪ على أساس سنوي إلى أكتوبر مقابل التقديرات المتوسطة لزيادة 20.20٪.

أدى ارتفاع الشحنات الصادرة إلى تحقيق فائض ضيق، مع تراجع الميزان المواتية إلى 285.40 مليار ين ياباني (2.54 مليار دولار) من الفائض البالغ 667.70 مليار ين في سبتمبر. ومن الجدير بالذكر أن الصين تجاوزت الولايات المتحدة خلال الشهر كأكبر وجهة لصادرات اليابان في أكتوبر، حيث ارتفعت الشحنات الصادرة إلى أكبر اقتصاد في آسيا بنسبة 26.00٪ لتصل إلى 1.35 تريليون ين ياباني (12.00 مليار دولار).

انخفض زوج العملات USDJPY في وقت مبكر بعد إعادة فتحه، وهبط تحت مستوى الدعم الرئيسي عند 112.000.

popup_close
usdjpydaily11202017

تراجع التضخم الكندي بعيدا عن هدف البنك المركزي


شهدت أسعار الطاقة المنخفضة انخفاضا في معدل التضخم السنوي في كندا في أكتوبر / تشرين الأول، مما عزز حالة انتظار واضعي السياسات حتى العام المقبل لرفع أسعار الفائدة مرة أخرى.

وفقا للإحصاءات الكندية، ارتفعت أسعار المستهلك بنسبة 1.40٪ خلال السنة المنتهية في الشهر الماضي، بانخفاض عن النسبة 1.60٪ التي تم تسجيلها في سبتمبر، مطابقة توقعات السوق. ولدى بنك كندا ثلاثة تدابير مفضلة للتضخم الأساسي -مشتركة ومتوسطة وتقليم. ومن بين هؤلاء، سجل واحد فقط ارتفاعا طفيفا في تشرين الأول / أكتوبر. وتأتي آخر الأرقام بعد أن حافظ بنك كندا على أسعار الفائدة ثابتة الشهر الماضي بعد ارتفاعين في هذا العام.

في بيان مصاحب للقرار، قال مسؤولون إن التضخم من غير المرجح أن يصل إلى هدف البنك 2.00٪ حتى النصف الثاني من عام 2018 وسط الارتفاع الأخير في الدولار الكندي، مما أبقى ضغوط أسعار المستهلكين في الاختيار.

انخفض زوج العملات USDCAD من أعلى مستويات تداول الاثنين ليحوم حاليا حول مستوى 1.2770.

popup_close
usdcaddaily11202017

Upcoming Events

  • التوقيت
  • العملة
  • الحدث
  • التوقعات
  • القراءة السابقة
  • 12:15 GMT
  • EUR
  • عضو المركزي الأوروبي (لوتينشليغير) تتحدث
  • 14:00 GMT
  • EUR
  • خطاب دراغي -رئيس البنك المركزي الاوروبي
  • 14:15 GMT
  • EUR
  • عضو المركزي الأوروبي (كونستانسيو) يتحدث
  • 14:00 GMT
  • EUR
  • خطاب دراغي -رئيس البنك المركزي الاوروبي

يرجى الملاحظة ان عقود الفروقات هي منتج معزز بالرافعة المالية ويمكن أن يؤدي ذلك إلى فقدان رأس المال بأكمله، يرجى التأكد من الفهم التام للمخاطر التي ينطوي عليها.