peel page fold
arrow
logo

ألفكسو - ترد الجميل للمجتمع

اكتشف المزيد

بنك إنجلترا يخفّف من حدة التوقعات برفع الفائدة

يتوقع بنك إنجلترا، في تقريره للتضخم ربع السنوي الذي صدر يوم أمس أن يستمر التضخم تحت النسبة 1.0٪ باقتراب العام 2016، ما دفع التوقعات برفع سعر الفائدة تبتعد حتى الربع الأول للعام 2017.

shutterstock_335348234

في ظل خروج بنك إنجلترا بنبرة حذرة للغاية، قام البنك بتخفيض توقعاته بالنسبة للتضخم المالي مؤكدا حفاظه على برنامج شراء الأصول بلا تغيير أي بقيمة 375 مليار جنيه إسترليني حتى يصل التضخم المعدل المستهدف في النسبة 2.0%. وكانت رسالته هذه بنبرتها الحذرة للأسواق جعلت بنك إنجلترا ينضم الآن الى معظم البنوك المركزية في العالم التي أبدت إما عن نبرة مسالمة او أبقت السياسة النقدية معلقة، ما جعل الاحتياطي الفدرالي الأمريكي، البنك المركزي الوحيد الذي من المتوقع ان يقوم برفع الفائدة.

بنك إنجلترا يُبقي على أسعار الفائدة بلا تغيير

حافظ البنك المركزي الإنجليزي في نطاق إعلانه عن سياسته النقدية يوم أمس على أسعار الفائدة بلا تغيير لتستمر عند النسبة 0.50%، كما لم يحدث أيضا من تغيير في نسبة العد للجنة السياسة النقدية حيث صوت منشق وحيد لصالح رفع سعر الفائدة وصوت الثمانية المتبقيين لصالح الإبقاء عليها بلا تغيير. وأصدر بنك إنجلترا التقرير ربع السنوي لتوقعاته حيال التضخم حيث خفّض بشكل كبير من توقعات التضخم على المدى القريب. وأضاف البنك المركزي أنه يتوقع أن يحافظ مؤشر أسعار المستهلك على موقعه تحت النسبة 1.0% بحلول النصف الثاني من العام 2016 وغيّر نظرته إزاء توقعات رفع الفائدة لتصبح بحلول الربع الأول للعام 2017. وعلى صعيد البطالة، توقع بنك إنجلترا أن يصبح معدل البطالة عند النسبة 5.0% في غضون عامين. وفي تطرق له ذي صبغة أكثر إيجابية، عدّل البنك من توقعات الناتج المحلي الإجمالي الربع سنوية قائلا أن الناتج المحلي الإجمالي للربع الثالث يمكن تعديله للنسبة 0.6%. وأشارت التقديرات الأولية ان الناتج المحلي الإجمالي البريطاني للربع الثالث ستبلغ 0.5%. وكان الزوج جنيه إسترليني مقابل دولار امريكي سجّل انخفاضات قوية مغلقا دورة أمس بقيمة 1.5207.

popup_close
gbpusd-6-11-15-%d8%aa

إصدار بيان البنك الاحتياطي الأسترالي حول السياسة النقدية

 أصدر البنك الاحتياطي الأسترالي بيانه حول سياسته النقدية في وقت سابق من اليوم. وعموما، فإن البنك المركزي لم يُحدث تغييرات جذرية للتوقعات مقارنة بتقرير شهر أغسطس الذي كرر أن الاقتصاد الأسترالي قد ينمو بوتيرة سنوية تبلغ 3.0% في العام 2016، في الوقت الذي سيشهد فيه تعديلات طفيفة للاسفل في توقعات الناتج المحلي الإجمالي لهذه السنة ستوصله النسبة 2.25%  مسجلا انخفاضا عن النسبة 2.5% السابقة. أما بخصوص التضخم، فإن البنك الاحتياطي الأسترالي خفّض من توقعاته لتصبح 2.0% بعد ان كانت 2.5% متوقعا أن يبقى التضخم عند النسبة 2.0% حتى يونيو من العام 2016. وكانت هناك بعض الانباء الإيجابية بالنسبة لأسواق العمل إذ يتوقع البنك الاحتياطي الأسترالي أن يشهد مزيدا من التعزيز في نمو العمالة. وكان بيان البنك ألمح أن البنك الاحتياطي الأسترالي يُرجّح أن يُبقي مسألة خفض أسعار الفائدة معلقة حتى نهاية العام والربع الأول للعام 2016. ولم يتجاوب الدولار الأسترالي كثيرا مع هذه الانباء، وتواصل تداول العملة بانحراف منذ الدورة الاسيوية المبكرة للتداول بعد أن أغلق دورة أمس بنمط شمعة الدوجي بالغا القيمة 0.7141.

popup_close
audusd-6-11-15-%d8%aa

قوائم الأجور غير الزراعية الشهرية للولايات المتحدة

من المقرر أن يصدر اليوم التقرير الشهري لقوائم الأجور غير الزراعية مع توقعات محافظة للأسواق ترى ان الاقتصاد الأمريكي أضاف اليه 179 الف وظيفة جديدة خلال شهر أكتوبر. تأتي هذه التوقعات بالطبع متجاوزة ارقام الشهر السابق التي وصلت حد 142 الف وظيفة. وفيما يخص معدل البطالة فإن متوسط اجماع التقديرات نمّ عن تحسن ليصل النسبة 5.0% منخفضا بشكل طفيف عن النسبة 5.1% للشهر الفائت. ومع تأكيدات الاحتياطي الفدرالي أن اجتماع المجلس الاحتياطي الفدرالي في شهر ديسمبر سيكون حدثا ذا طابع قراري، فإن المسؤولية باتت تقع على عاتق أرقام البطالة بأن تواصل دعمها للرأي الذي يدّعي أن الاقتصاد الأمريكي شارف على كامل توظيفه عند النسبة 5.0%، ما يترك التضخم الاستهلاكي وحده بمثابة القطعة الأخيرة لحل اللغز والذي بدوره جثم باستمرار تحت هدف الاحتياطي الفدرالي الذي يبلغ 2.0%. ومن المرجح أن يجذب تقرير اليوم بخصوص قوائم الأجور غير الزراعية الكثير من الانتباه، وكذلك تقرير الوظائف لشهر نوفمبر الذي سيُعلن في ديسمبر. وواصل الزوج يورو مقابل دولار امريكي نزعته بالتداول قريبا من ادنى مستوياته الشهرية وإن كان أغلق دورة أمس مع بعض المكاسب الضئيلة في القيمة 1.0883.

popup_close
eurusd-6-11-15-%d8%aa

التقرير الكندي الشهري للوظائف

من المقرر أن تعلن كندا عن بيانات السوق للشهرية للعمل بالتزامن مع تقرير الوظائف الشهرية الأمريكية. وكانت التوقعات المتوسطة تحدثت عن بقاء لمعدل البطالة الكندي على النسبة 7.1% غير أنها توقعت أن يشهد التغيير الشهري في العمل 9700 فرصة عمل جديدة تُضاف الى الاقتصاد الكندي، وهي أرقام أدنى قليلا من نظيرتها السابقة التي شهدت زيادة 12100 فرصة. رغم ذلك، فإن الارتفاع السابق في الوظائف الشهرية الذي بلغ 12.1 الفا كان يرجع الى قوة عاملة كبيرة تركت العمل بدوام كامل بينما كان العمل بدوام جزئي أصاب نجاحا أكبر، وهو الامر الذي يُرجّح ان يشكل عبئا على معدل البطالة على المدى المتوسط القريب. ومن المقرر أيضأ ان تصدر في ذات الوقت بيانات التصريح بالبناء في كندا والتي من المتوقع أن ترتفع بنسبة 0.2% لهذا الشهر. ومن شأن طرح هذه البيانات أن يضع الدولار الكندي تحت الضغط حيث من المرجح أن يصبح الزوج دولار امريكي مقابل دولار كندي أكثر تقلبا نتيجة إثر أخبار كهذه.

popup_close
usdcad-6-11-15-%d8%aa

الأحداث القادمة

  • مرة
  • العملة
  • حالة
  • خطة
  • سابق
  • 09:30 GMT
  • GBP
  • الانتاج الصناعي
  • 0.40%
  • 0.50%
  • 13:30 GMT
  • USD
  • قائمة الاجور غير الزراعية
  • 180K
  • 142K
  • 13:30 GMT
  • USD
  • معدل البطالة
  • 5.10%
  • 5.10%
  • 13:30 GMT
  • CAD
  • التغيير في العمالة
  • 10.0K
  • 12.1K
  • 13:30 GMT
  • CAD
  • معدل البطالة
  • 7.10%
  • 7.10%