إيلون ماسك يعلن نهاية رحلة تداول سهم تويتر .. فما قصة الاستحواذ؟

198

أكدت الأنباء العالمية أنه تم حذف سهم تويتر من بورصة نيويورك يوم الجمعة الماضي، ويأتي هذا بعد إعلان إتمام صفقة استحواذ الملياردير الأمريكي والمدير التنفيذي ‏لـ”تسلا” “إيلون ماسك” على شركة تويتر. وبالمناسبة، تم شطب السهم في نفس تاريخ انتخابات التجديد النصفي للكونجرس.

ماذا يحدث لأسهم تويتر؟

تم حذف سهم تويتر من بورصة نيويورك ولن يتم تداول أسهمها في الأسواق العامة اعتبارًا من الجمعة 28 أكتوبر 2022، وفقًا لإيداع الأوراق المالية.
في سبتمبر، وقد وافق مساهمو تويتر على بيع الشركة لإيلون ماسك ووافقوا على بيع أسهمهم له مقابل 54.20 دولارًا للسهم.

وقد أعلن ماسك أنه سيقوم بدمج شركة تويتر مع شركة X Holdings ، وهي كيان مؤسسي أنشأه في ولاية ديلاوير.
ومن المفترض أن تقوم شركة إكس بشراء جميع أسهم تويتر.

وارتفعت أسهم تويتر بنحو 1% إلى 53.94 دولارًا في نهاية تعاملات يوم الخميس الماضي، قبل شطب السهم. وصعد السهم قرابة 65 بالمئة من أدنى مستوى في أربعة أشهر.

كيف بدأت فكرة الاستحواذ على تويتر؟

كان ماسك قد أجرى استطلاعًا في مارس الماضي لسؤال المتابعين عما إذا كان موقع تويتر “يلتزم بشدة” بمبدأ حرية التعبير، مضيفًا أن “نتائج هذا الاستطلاع ستكون مهمة”.

وعلى الرغم من أن ماسك لم يدلِ بأي أسباب لشرائه للأسهم إلا أن البعض توقع أن يكون الاستطلاع له علاقة بنيته لشراء أسهم تويتر. وبالفعل كشفت لجنة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية (SEC) أن الرئيس التنفيذي لشركة تسلا قد حصل على حصة في تويتر بنسبة 9.2 في المائة، بقيمة 2.9 مليار دولار.

وفي 26 أبريل، أعلنت تويتر أن ماسك سيشتري الشركة بحوالي حوالي 44 مليار دولار، أو 54.20 دولارًا للسهم ، لجعل شركة التواصل الاجتماعي خاصة، لكن الصفقة لم تكن رسمية.

وفي يوم الخميس الماضي، 27 أكتوبر، تم الإعلان رسميا عن إتمام الصفقة، وغرد ماسك قائلا ” لقد تم تحرير الطائر” في إشارة إلى تويتر.

لماذا قام ماسك بالاستحواذ على شركة تويتر؟

لم ينتهي الأمر بماسك حين حول شركة تسلا لشركة مملوكة ملكية خاصة، ليفعل نفس الشيء مع تويتر، حيث قرر ماسك الاستحواذ على تويتر وشطب السهم من البورصة وسحبه من المستثمرين لأن ذلك يمنحه بعض المزايا. على عكس الشركات المتداولة علنًا. فمثلا لا يتعين على الشركات المملوكة للقطاع الخاص تقديم إفصاحات عامة ربع سنوية حول أدائها.

كما أن الشركة ذات الملكية الخاصة تخضع لتدقيق تنظيمي أقل ويمكن أن تخضع لرقابة أكثر إحكامًا من قبل المالك. وهذا يعني أن ماسك يمكنه الاستفادة من تويتر- بما في ذلك تعديل قواعد محتوى المنصة، وأمورها المالية – دون الحاجة إلى مراعاة مخاوف المستثمرين.

ربما أيضا يمثل شراء ماسك لتويتر خطوة لتقليد سيطرة المليارديرات على المنصات الإعلامية المؤثرة، وذلك كما فعل جيف بيزوس حين استحوذ على صحيفة واشنطن بوست عام 2013.

ماذا سيحدث لمجلس إدارة تويتر؟

مع إتمام الصفقة، سيتم حل مجلس إدارة تويتر ولن يعود الأعضاء التسعة يترأسون عمليات الشركة. ومن المرجح أن يقوم ماسك بتعيين مجلس إدارة جديد يتكون من الأصدقاء والمستثمرين الذين ساعدوا في تمويل عملية الاستحواذ. وبالطبع سيكون مجلس الإدارة الجديد مسؤولاً عن رسم مسار تويتر كشركة خاصة.

وقد بدأ هذا فعليا، حيث تم فصل العديد من كبار المديرين التنفيذيين في تويتر يوم الخميس الماضي. ومن بين المديرين التنفيذيين الذين تم فصلهم من العمل باراغ أغراوال، الرئيس التنفيذي لتويتر، الذي اشتبك علانية مع ماسك.

ومن بين المديرين التنفيذيين الآخرين الذين تم فصلهم من العمل نيد سيغال، كبير المسؤولين الماليين في تويتر. وكذلك فيجايا جادي، كبير المسؤولين التنفيذيين للشؤون القانونية والسياسات؛ وشون إدجيت المستشار العام.

كيف تم تمويل صفقة تويتر؟

تم تأمين شراء ماسك لتويتر بتمويل من عدد من المستثمرين، حيث حصل على حوالي 7.1 مليار دولار لإتمام الصفقة بما في ذلك لاري إليسون، المؤسس المشارك لشركة البرمجيات أوراكل، وقطر القابضة، التي يسيطر عليها صندوق الثروة السيادي القطري، كما تلقى قروضا من البنوك بمبلغ  12.5 مليار دولار.

كذلك ستستمر شركة المملكة العربية السعودية القابضة (KHC)، إلى جانب المكتب الخاص للأمير الوليد بن طلال، في ملكيتهما لأسهم تويتر التي تبلغ قيمتها 1.89 مليار دولار، مما يجعلهما معًا ثاني أكبر مستثمرين، وفقًا لما ذكرته صحيفة The Guardian البريطانية.

ما هي الضغوط المالية التي سيواجهها تويتر كشركة خاصة؟

سيواجه ماسك ضغوطا من البنوك التي أقرضته 12.5 مليار دولار للصفقة ليبدأ في سداد ديونه. وقال محللون ماليون إن تكلفة سداد تلك القروض قد تصل إلى مليار دولار في السنة.

وقد حصل السيد ماسك أيضًا على حوالي 7.1 مليار دولار من مستثمري الأسهم لإتمام الصفقة. لذا قد يواجه أيضًا ضغوطًا من هؤلاء المستثمرين، الذين قد يتوقعون منه أن يطرح سهم تويتر مرة أخرى للجمهور حتى يتمكنوا من استرداد استثماراتهم. وفي بعض الصفقات الخاصة، قد يضطر المالكون لبيع فروع لشركاتهم لسداد ديونهم. لكن لا نعتقد أن ماسك سيفعل ذلك.

علاوة على ذلك، ووفقا للصفقة، من المفترض أن يحصل السيد أغراوال على مبلغ حوالي 60 مليون دولار، وسيتلقى السيد سيغال 46 مليون دولار، بينما ستتلقى غادي حوالي 20 مليون دولار. ومن المفترض أن يقوم ماسك بسداد المدفوعات.

ما موقف الشركات من الصفقة؟

بالتزامن مع إعلان الاستحواذ، قالت شركة جنرال موتورز لشبكة CNBC،
إنها ستعلق إعلاناتها على تويتر بعد استيلاء ماسك على منصة التواصل الاجتماعي لأنها ستقيّم الاتجاه الجديد لتويتر.
وأضافت جنرال موتورز أنها ستستمر في استخدام المنصة للتفاعل مع العملاء ولكن لن تدفع مقابل الإعلانات. وكذلك فعلت شركة فورد موتورز

وقام هنريك فيسكر، الرئيس التنفيذي لشركة EV startup Fisker بحذف حسابه على تويتر عندما وافق مجلس إدارة تويتر على عرض ماسك لشراء الشركة وجعلها خاصة.

ماذا بعد استحواذ ماسك على تويتر؟

DES-152_AL_AR_GlobalGas_VPR_970x90

دائما ما يصف ماسك نفسه بأنه “مطلق لحرية التعبير” وأنها حجر الأساس لديمقراطية فاعلة،
لذا فهو يهدف لجعل تويتر ساحة المدينة الرقمية لمناقشة الأمور الحيوية لمستقبل البشرية.

يشعر خبراء شبكات التواصل الاجتماعي بالقلق من نية ماسك لتخفيف قواعد المشاركة على تويتر،
لأنه قد يؤدي لاستغلال المنصة من خلال نشر معلومات مضللة أو أكاذيب صريحة حول الأحداث السياسية والمسؤولين الحكوميين والمسائل المتعلقة بالصحة والسلامة العامة.

*ينطوي تداول العقود مقابل الفروقات (CFDs) على مخاطر كبيرة بالخسارة قد لا تكون مناسبة لجميع المستثمرين. يرجى التأكد من فهمك الكامل للمخاطر واتخاذ العناية المناسبة لإدارة تعرضك لها. لمزيد من المعلومات ، يرجى قراءة بيان الإفصاح عن المخاطر *

Previous articleسهم إنفيديا يواصل ارتفاعه وتوقعات بارتفاع الإيرادات للربع الثالث
Next articleأسواق الأسهم في 2023: التوقعات والعوامل المؤثرة