يوجد الكثير من المقالات التي تتحدث عن المضاربة السريعة والتحوط ضد المخاطر في مجال تداول الفوركس، تشترك العمليتان في أنهن شائعتي الاستخدام بين متداولي الفوركس ويعتبرن من الأساليب الأساسية للتداول، لا توجد علاقة بين هاتان العمليتان بإستثناء بعض المتداولين الذين يقومون بالتحوط ضد المخاطر عن طريق استخدام طرق المضاربة السريعة.

في البداية يجب أن نأخذ في الاعتبار أنه لا تقوم كل شركات الوساطة بالسماح لعملائها بالقيام بعمليات المضاربة السريعة، بمعنى أنك لن تستطيع فتح عملية تداول ثم غلقها سريعاً لكي تتمكن من الإستفادة من تحركات الأسعار الصغيرة خلال الفترات الزمنية القصيرة، إذا كنت ترغب في استخدام استراتيجيات المضاربة السريعة فيجب عليك البحث عن شركة وساطة تسمح بهذا النوع من المضاربة.

التحوط ضد المخاطر

التحوط ضد المخاطر هي طريقة يتم استخدامها لحماية محفظتك الإستثمارية أو لحماية أصولك المالية المهددة بخطر ما، ويتم فيها فتح عملية تداول في اتجاه معاكس لعملية التداول المراد التحوط ضد مخاطرها على سبيل المثال استخدام العقود الآجلة لحماية بعض الأصول من تغير سعرها، يُعتبر التحوط ضد المخاطر بمثابة وثيقة تأمين لاستثماراتك، فمثلاً إذا كنت تمتلك منزل في منطقة مهددة بالفيضان وترغب في حماية هذا الأصل من مخاطر الفيضان فتقوم بشراء وثيقة تأمين ضد مخاطر الفيضان، يعمل التحوط ضد المخاطر بهذه الكيفية، ولكن على الرغم من قدرة التحوط ضد المخاطر على حماية استثماراتك من الخسارة إلى أنه أيضاً يُعرضك لفقدان جزء من مكسبك المحتمل.

مثال على التحوط ضد المخاطر هو فتح عمليتي تداول على الذهب وعلى الدولار الأمريكي، مثال آخر على التحوط ضد المخاطر هو فتح عمليتا تداول عكسيتان على السلع وعلى عملات البلد التي يقوم اقتصادها على هذه السلع، مثل النحاس والدولار الأسترالي.

التحوط ضد المخاطر المثالي هو الذي تستطيع من خلاله حماية عمليات التداول الخاصة بك أو حماية محفظتك الإستثمارية من الخسارة، ببساطة التحوط ضد المخاطر يمتلك علاقة عكسية بنسبة 100% مع أصولك الغير آمنة، بالطبع الوضع لن يكون بهذه المثالية على أرض الواقع.

 

المضاربة السريعة

المضاربة السريعة هي صورة من صور التداول يتم فيها استثمار مبلغ كبير من المال في عمليات تداول قصيرة ويكون الهدف هو تحقيق ربح بضع نقاط أساس كل مرة، ولهذا يجب استخدام مبلغ كبير لضمان تحقيق مكسب معقول، في الغالب يقوم المتداولين الذين يتبعون أسلوب التداول عن طريق المضاربة السريعة بالقيام بعدد كبير من عمليات التداول في نفس اليوم مستهدفين تحقيق مكسب بعض نقاط أساس في كل عملية تداول، المضاربة السريعة ليست عملية سهلة وتحتاج إلى خبرة كبيرة في السوق ويجب أن تمتلك قدرة كبيرة على معرفة تحركات الأسعار اللحظية في السوق والإستفادة منها، يقوم المتداولين الخبراء بتتبع الأصول التي قامت بعمل اتجاه صعود أو هبوط ثم يقوموا بإنتظارها حتى تقوم بالارتداد وهنا يقوموا بالدخول وفتح عملية تداول بمبلغ كبير من المال ثم يقوموا بجني الأرباح قبل أن تقوم بأي عملية ارتداد أخرى.

 

تأكد عند قيامك باتباع استراتيجيات المضاربة السريعة أو أساليب التحوط ضد المخاطر أو عند استخدامك أي استراتيجية تداول أخرى من وضع نقاط مناسبة لوقف الخسارة ونقاط مناسبة لجني الأرباح، تُعتبر عملية تحديد هذه النقاط من أهم العمليات التي ينبغي عليك إتقانها لكي تُصبح متداول محترف وتحقق الكثير من الأرباح.

ملاحظة: الآراء الواردة في هذه المقالة هي اراء المؤلف نفسه ولا تعكس بالضرورة وجهة نظر ألفكسو في هذه المسألة