تعمل أبل على تطوير أيفون لا تستطيع الحكومات إختراقه

تعمل أبل على تطوير أيفون لا تستطيع الحكومات إختراقه

    396
    اجهزة ابل غير مخترقة

     

    أعلنت شركة أبل مؤخراً عزمها على صُنع جهاز أيفون جديد غير قابل للإختراق، يأتي هذا الخبر بعد إعلان مكتب التحقيقات الفيدرالية تمكنه من فك تشفير هاتف الأيفون المرتبط بحادثة سان برناردينوالإرهابية، ولهذا تسعى شركة أبل إلى تقوية وتعزيز نظام تشفير هاتف الأيفون حتى يتمكن المستخدمين من حماية بياناتهم والحفاظ على خصوصيتهم.

    يزيد هذا الإعلان من حدة التوتر بين شركة أبل ومكتب التحقيقات الفيدرالية، حيث رفضت أبل السماح لمكتب التحقيقات الفيدرالية بإختراق هاتف الأيفون المُرتبط بحادثة سان برناردينوالإرهابية، وطمأنت شركة أبل عملائها وأخبرتهم أنها لن تنساع للمطالبات بفك تشفير جهاز الأيفون.

    تقول الحكومة اسمحوا لنا بإختراق جهاز واحد فقط

    تريد الحكومة من شركة أبل تصميم أداة تمنع هاتف الأيفون – المرتبط بحادثة سان برناردينو الإرهابية – من مسح البيانات عند إدخال كلمة مرور خاطئة، وسوف تحاول السلطات بعدها إختراق الأيفون بالقوة عن طريق إستخدام حواسيب آلية متطورة لإختبار كل الإختيارات الممكنة عن طريق إستخدام طريقة المحاولة والخطأ حتى يصلوا إلى كلمة المرور الصحيحة.

    رفضت شركة أبل طلب الحكومة وأصرت أنه سوف تكون العواقب وخيمة إذا وقعت أداة مثل هذه في الأيدي الخاطئة، وسوف تُعرض كل المستخدمين لمخاطر فقدان خصوصياتهم وقد يُعرضهم للسرقة عن طريق الإستيلاء على بياناتهم المالية.

    أكد مكتب التحقيقات الفيدرالية على أنه يُريد فك تشفير جهاز أيفون واحد فقط، كما أنها سوف تسمح لشركة أبل القيام بفك التشفير في داخل مقرها، وبالرغم من كل هذا رفضت شركة أبل هذا الأمر شكلاً وموضوعاً.

    إشادة عمالقة التكنولوجيا بموقف أبل

    قامت العديد من الشركات العملاقة في المجال التكنولوجي بالإشادة بموقف شركة أبل بعدم السماح لمكتب التحقيقات الفيدرالية بإختراق جهاز الأيفون؛ ومن ضمن هذه الشركات فيس بوك وتويتر وجوجل وياهو والعديد من الشركات الأخرى، تشترك كل هذه الشركات في نفس وجهة النظر وهي التصدي لمحاولات الحكومات التعدي على خصوصية الأفراد.

    انقسام آراء العامة

    انقسمت آراء العامة حول هذا الموضوع، فهناك رأي يرى أن شركة أبل على حق ولا يجب عليها الكشف عن بيانات عملائها تحت أي ظرف، وهناك رأي آخر يرى أنه يجب على أبل التعاون مع الحكومة في حالات خاصة مثل حادثة سان برناردينو الإرهابية، وسوف يظل هذا الموضوع مثير للجدل لفترة طويلة.

    النظام الغير قابل للإختراق

    لن يسمح نظام الأمان الجديد الذي تعمل شركة أبل على تطويره لأي شخص لا يمتلك كلمة المرور الصحيحة من الدخول إلى البيانات المشفرة حتى أبل نفسها، وسوف تكون البيانات المشفرة في النظام الجديد عبارة عن خليط من البيانات القادمة من مصادر متنوعة، وحتى إذا تم فك تشفير هذه البيانات فلن يستطيع المُخترق فهم محتواها، لأن النظام يقوم بتتبع حركة كل جزء من أجزاء البيانات ويعيد تجميعها بمجرد وصولها إلى وجهتها.

    تستطيع شركة أبل حالياً اختراق هاتف الأيفون عن طريق أداة اختراق تشبه الأداة التي استخدمتها الحكومة لفك تشفير الهاتف المُرتبط بحادثة سان برناردينو الإرهابية، في النظام الجديد لن تستطيع أبل أو الحكومة اختراق الأيفون ولن يستطيع سوى المستخدم الذي يمتلك كلمة المرور الصحيحة من الدخول إلى الأيفون.

    هل نسيت كلمة المرور الخاصة بك؟

    بعد تدشين النظام الجديد إذا نسيت كلمة المرور الخاصة بك فسوف يُصبح الأيفون الخاص بك بلا فائدة، بسبب عدم وجود أي وسيلة لإستراجاع كلمة المرور ولا يوجد زر لإعادة تشغيل النظام، تستمر الشركات التي تعمل في المجال التكنولوجي في استخدام الخصوصية كأداة رئيسية في التسويق لمنتجاتها، ويقوموا بالعمل الشاق من أجل حماية بيانات عملائهم وخصوصيتهم ضد اللصوص وأيضاً ضد الحكومات.

    لا توجد تعليقات

    اكتب تعليق