لماذا ارتفعت وتيرة بيع الأسهم من قبل الرؤساء التنفيذيين هذا العام؟

188

فقد مؤشر ناسداك المركب 7٪ من قيمته هذا العام، ورافق هذا الانخفاض مبيعات الأسهم الكبيرة من قبل الرئيس التنفيذي لشركة مايكروسوفت، والرئيس التنفيذي لشركة تسلا، فهل بيع الأسهم وهذا الانخفاض علامة على أننا في الطريق لتراجع كبير في أسهم التكنولوجيا، أم أنها فرصة شراء قبل رفع معدلات الضرائب؟

ارتفاع وتيرة بيع الأسهم من قبل الرؤساء التنفيذيين

ارتفعت مبيعات الأسهم من قبل المديرين التنفيذيين بنسبة 30٪ على أساس سنوي،
حيث باع الرؤساء التنفيذيون والمطلعين في الشركات الكبرى أكثر من 69 مليار دولار من الأسهم حتى الآن في عام 2021.
وقد زادت تلك النسبة بسبب الزيادات الضريبية المتوقع فرضا
وكذلك ارتفاع أسعار الأسهم مما شجع الكثيرين على جني الأرباح.

ووفقًا لتقرير InsiderScore / Verity، فمن المتوقع أن يتزيد البيع بوتيرة أسرع لأن شهر ديسمبر غالبًا ما يكون شهرًا تتزايد فيه للمبيعات بسبب التخطيط الضريبي.

ويرى بعض محللي الأسواق بأن بيع الرؤساء التنفيذيين يعتبر إشارة تحذيرية، حيث يعتقد البعض أن السوق قد اقترب من الوصول إلى القمة. لكن حدث عكس المتوقع واستمرت العديد من الأسهم التي تم بيعها من قبل المسؤولين في الارتفاع بعد البيع بما في ذلك سهمي تسلا وأمازون.

الضرائب تؤرق الرؤساء التنفيذيين وأصحاب الثروات

من المقرر أن تفرض ولاية واشنطن ضريبة بنسبة 7% على أرباح رأس المال التي تزيد عن 250 ألف دولار،
وذلك اعتبارًا من الأول من يناير.
واقترح البيت فرض ضريبة إضافية بنسبة 5% على الدخل الذي يزيد عن 10 مليون دولار،
و نسبة 8% على الدخل الذي يزيد عن 25 مليون دولار.

واستطاع ناديلا أن يوفر ما يصل إلى 20 مليون دولار من ضرائب الدولة من خلال بيعه للأسهم قبل زيادة الضرائب.
كما استطاع بيزوس أيضًا توفير ما يصل إلى 700 مليون دولار من الضرائب حيث باع كلاهما قبل يناير.

ارتفاع أسعار الأسهم تدفع لبيع الأسهم

ربما يكون العامل الأكبر في ارتفاع وتيرة بيع الأسهم هذا العام هو تقييمات الأسهم المرتفعة.
والدليل على ذلك هو قيام آدم آرون، الرئيس التنفيذي لشركة AMC Entertainment ببيع نحوح 625 ألف سهم من أسهم AMC الشهر الماضي مقابل حوالي 25 مليون دولار
وكانت أسهمها مرتفعة بأكثر من 1500%.

كما زاد سهم تسلا في الأشهر الأخيرة، ووصل إلى ذروته بنحو 1230 دولارًا في أوائل نوفمبر.
كما شهدت مايكروسوفت وميتا وأمزون زيادات مطردة وقمم عالية في عام 2021.

من هم كبار بائعي الأسهم في عام 2021 ؟

تركز الجزء الأكبر من مبيعات الأسهم في هذا العام بين عدد قليل من البائعين الكبار،
وبالأخص ماسك و بيزوس، حيث قام كل منهما ببيع حوالي 10 مليارات دولار من الأسهم هذا العام.
ووفقا للمحلل بن سيلفرمان، مدير الأبحاث في InsiderScore / Verity، فإن البائعين الكبار مثل ماسك وبيزوس وعائلة والتون ومارك زوكربيرغ، يمثلون حوالي 37% من إجمالي مبيعات الأسهم في هذا العام، فمثلا:

  • إيلون ماسك

: حيث أثار إيلون ماسك تساؤلات عديدة بعد أن قام ببيع ملايين الأسهم من حصته في تسلا مقابل سيولة قيمتها 5 مليارات دولار، وقام بعدها ببيع 687.3 مليون دولار أخرى. وبلغت مبيعاته منذ استطلاعه الشهير على Twitter وحتى الآن نحو 9.85 مليار دولار، وبغض النظر عن السبب الحقيقي وراء بيع تلك الأسهم إلا أن ماسك أعلن أنه قام بالببيع لدفع للضرائب المتعلقة بالخيارات ومن أجل السحب النقدي المباشر.

  • جيف بيزوس يبيع أسهمه من أجل شركة الفضاء:

باع بيزوس أكثر من 8.8 مليار دولار من أسهم أمازون هذا العام. ومنذ طرح أمازون في عام 1998 ، باع مؤسس شركة التجارة الإلكترونية العملاقة ما قيمته 29 مليار دولار من أسهم أمازون. وتعد مبيعات أسهمه هذا العام أكبر بأربعة أضعاف مبيعاته في عام 2019 وأكثر بكثير من مبيعاته البالغة مليار دولار.

DES-152_AL_AR_GlobalGas_VPR_970x90

ولم تتضح حتى الآن خطط بيزوس للاستفادة من عملية بيع أسهم أمازون، لكن رجح بعد المحللين أنه يقوم بذلك لتقليص استثماراته لصالح شركته “بلو أوريجين” التي تعمل في مجال الفضاء، ولكن هناك وجهة نظر أخرى ترجح أن بيزوس يحاول تخفيف قيمة ضريبة الثروة على الشركات العملاقة، لذا قام بتسييل حصته في الأسهم ليضخها في مشروعات جديدة.

  • ناديلا يبيع أسهم في شركة مايكروسوفت بقيمة 35.9

وتخلى ناديلا الرئيس التنفيذي لمايكروسوفت عن أكثر من نصف أسهمه الشهر الماضي في صفقة قيمتها 285 مليون دولار، وتعتبر هذه الخطوة أكبر عملية بيع لأسهم ناديلا في شركة مايكروسوفت منذ امتلاكها في عام 2014. وقال بأنه قام بهذا البيع لأسباب تخص تخطيطه المالي الشخصي ورغبته في تنويع مصادر دخله.

  • عائلة والتون تقوم ببيع الأسهم بشكل دوري

باع أعضاء من عائلة والتون 16.7 مليون سهم في شركة وول مارت بما قيمته 430 مليون دولار خلال هذا العام
وهم يحاولون الحفاظ على حصتهم في أكبر بائع تجزئة في العالم من التضخم وسط عمليات إعادة شراء أسهم الشركة.
وتبيع العائلة الأسهم بشكل دوري حتى تحافظ على مستويات ملكيتها وتمويل جهودهم الخيرية.

Previous articleأسعار العملات الرقمية تتراجع مع ظهور المتحور الجديد
Next articleأفضل 5 أسهم للمتابعة في 2022