سهم إنفيديا يواصل ارتفاعه وتوقعات بارتفاع الإيرادات للربع الثالث

76

شهدت الكثير من أسهم شركات التكنولوجيا في الفترة الأخيرة انخفاضات كبيرة حيث أدت الكثير من العوامل المرتبطة بقوانين الدول وكذلك التضخم المرتفع إلى تقليص إنفاق المستهلك على أجهزة التكنولوجيا. نتيجة لذلك، انخفض مؤشر قطاع التكنولوجيا ناسداك -100 بنسبة 34٪ منذ بداية العام. وكان سهم إنفيديا من الأسهم التي انخفضت نتيجة لما سبق ذكره. ولكن على الرغم من ذلك، يواصل المحللين تفاؤلهم بشأن أسهم الرقائق، كما تحافظ العديد من شركات أشباه الموصلات الأخرى المرتبطة بالسحابة على تصنيفات الشراء، حيث يمكن أن تستفيد أسهم الرقائق من زيادة الإنفاق من الشركات على الحوسبة السحابية.

نبذة تعريفية عن شركة إنفيديا

تأسست إنفيديا في الولايات المتحدة في عام 1993 من قبل المهندسين الكهربائيين جنسن هوانغ وكريس مالاتشوسكي وكيرتس برييم. اخترعت إنفيديا وحدة معالجة الرسومات (GPU) في عام 1999، وهو معالج عالي الأداء يقوم بإنشاء رسومات تفاعلية للواقع الافتراضي والحوسبة عالية الأداء والذكاء الاصطناعي (AI).

أعلنت إنفيديا عن أول ربع لها من الإيرادات بقيمة 1 مليار دولار في عام 2007. وفي سبتمبر 2020، أعلنت الشركة عن خطط للاستحواذ على مصمم الرقائق البريطاني Arm من شركة الاستثمار اليابانية، سوفت بنك، مقابل 40 مليار دولار. ومع ذلك، انهارت الصفقة تحت معارضة السلطات التنظيمية في المملكة المتحدة، وأعلنت NVIDIA عن إنهاء الصفقة في 7 فبراير 2022.

نظرة على أداء سهم إنفيديا

استنادًا إلى الأسعار التاريخية لأسهم إنيفيديا،
وصلت الأسهم إلى أعلى مستوى لها على الإطلاق عند 334.12 دولارًا في 29 نوفمبر 2021،
وذلك تزامنا مع الإغلاقات الناتجة عن انتشار فيروس كورونا في جميع أنحاء العالم مما أدى لزيادة الطلب على أنظمة الحوسبة والترفيه.

بدأ سعر السهم في التراجع مع بيع أسهم التكنولوجيا مع اقتراب عام 2022،
حيث بدأ السهم العام عند 301.21 دولارًا للسهم وانخفض إلى 219.44 دولارًا في 27 يناير 2022.
وارتد إلى 267.05 دولارًا في 9 فبراير و 286.56 دولارًا في 29 مارس،
لكنه بدأ في الانخفاض بشكل حاد في أبريل، حيث بدأ المحللون في خفض التصنيف الائتماني للسهم،
وسط علامات على تباطؤ طلب المستهلكين على وحدات معالجة الرسومات والمخاوف بشأن تأثير التضخم المرتفع.

انخفض سعر سهم نفيديا إلى مستوى 161 دولارًا في مايو، وارتفع إلى 195.92 دولارًا في يونيو، وارتفع بنسبة 19.8٪ في يوليو. وقد سجل السهم ارتفاعات متتالية في الشهر الجاري ليستقر عند مستويات 124 دولار في نهاية تداولات 21 أكتوبر مرتفعا بنحو 2%، ليسجل ارتفاعا بنسبة 8% على مدار خمس جلسات متتالية.

لماذا انخفض سهم نفيديا

تحملت أسهم التكنولوجيا العبء الأكبر من عمليات البيع في أسواق الأسهم، حيث بدأت البنوك المركزية، بما في ذلك الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي، في رفع أسعار الفائدة بقوة مما أدى لتحول بعض المستثمرين من الأسهم إلى الأصول ذات الدخل الثابت.

انخفض السهم تحديدا في سبتمبر الماضي بشكل ملحوظ ردًا على طلب من هيئة الأوراق المالية والبورصات (SEC) بأن حكومة الولايات المتحدة قد أبلغت الشركة في 26 أغسطس الماضي بمتطلبات ترخيص جديد للتصدير إلى الصين وروسيا لدوائر الشركة المتكاملة A100 و H100 وأي منتجات تتضمنها.

توقعات بارتفاع إيرادات نيفيديا

في 24 أغسطس 2022،
أعلنت نفيديا عن إيرادات الربع الثاني المالي المنتهي في 31 يوليو بقيمة 6.7 مليار دولار،
بزيادة 3 ٪ عن نفس الفترة في عام 2021،
ولكن بانخفاض 19 ٪ عن الربع السابق.
وتراجعت أرباح السهم إلى 0.26 دولار، بانخفاض 72٪ عن العام السابق و 59٪ أقل من الربع السابق.

يتوقع المحللون أن يبدأ التحول في نفيديا من السنة المالية 2024 نفسها، حيث يتوقعون زيادة في الإيرادات بنسبة 13٪ على أساس سنوي و 30٪ ارتفاعًا في الأرباح. علاوة على ذلك، يبدو أن التوقعات طويلة الأجل جيدة أيضًا. حيث يتوقع المحللون نموًا سنويًا بنسبة 23 ٪ في أرباح نفيديا على مدى السنوات الخمس المقبلة.

هل يعتبر سهم إنفيديا جديرا بالاستثمار؟

على الرغم من اضطراب العام الجاري بالنسبة لسهم نفيديا وكذلك أسهم التكنولوجيا،
يواصل العديد من المحللين التوصية بأسهم نيفيديا كاستثمار طويل الأجل، وذلك لعدة أسباب:

تعتبر شركة نفيديا رائدة في مجال الرقائق، حيث تعد رقائق الشركة مكونات رئيسية في الأجهزة المسؤولة عن التعامل مع أكثر من 90٪ من جميع أعمال الذكاء الاصطناعي في جميع أنحاء العالم.
وقد بلغت قيمة سوق الذكاء الاصطناعي 93.5 مليار دولار في عام 2021،
ووفقًا لـ Grand View Research،
من المتوقع أن يتوسع بمعدل سنوي قدره 38.1٪ من عام 2022 إلى عام 2030.
وهذا من شأنه أن يوفر للشركة فرصة نمو كبيرة.

من المتوقع أيضا أن تكون نفيديا أحد المستفيدين الرئيسيين من نظام الميافيرس والتحول الشامل إلى السحابة في السنوات القادمة.

علاوة على ذلك، يعتقد المحلل في Mizuho Securities فيجاي راكيش أن سلسلة “Hopper” الجديدة لوحدات معالجة الرسومات  من نيفيديا لن تتأثر بحظر الصادرات الأمريكية إلى الصين.

DES-152_AL_AR_GlobalGas_VPR_970x90

الجدير بالذكر أن هذه ليست المرة الأولى التي تواجه فيها أعمال الألعاب في نفيديا مشكلة،
حيث أدى انخفاض الطلب من عمال المناجم المشفرة إلى تدمير قطاع ألعاب نفيديا في السنة المالية 2019.
ومن المتوقع أن يزداد الطلب على وحدات معالجة الرسومات للألعاب بوتيرة سنوية تبلغ 14٪ حتى عام 2026، مدفوعة بزيادة عدد اللاعبين وترقيات الأجهزة الجديدة.
ومن المتوقع أن يصل عدد اللاعبين إلى 4 مليارات بحلول عام 2030 مقارنة بـ 3 مليارات في الوقت الحالي.

 2022 توقعات سهم إنفيديا

يبلغ متوسط السعر المستهدف لمدة 12 شهرًا من 35 تصنيفًا للمحللين هو 213.50 دولارًا،
وفقًا للبيانات من MarketBeat، مع تقدير منخفض يبلغ 133 دولارًا وأعلى مستوى يبلغ 320 دولارًا.
ووفقا لـ 40 محللاً يقدمون توقعات الأسعار لمدة 12 شهرًا لشركة نيفيديا،
هناك هدف متوسط يبلغ 202.50، مع تقدير مرتفع يبلغ 325.00 وتقدير منخفض يبلغ 110.00.
أما عن توقعات السهم لمدة 5 سنوات من coin price forcast
فهناك توقعات بارتفاعه إلى 520 دولارًا بحلول نهاية عام 2027،
مرتفعًا من 370 دولارًا في نهاية عام 2025 و 160 دولارًا في نهاية عام 2022.

ينطوي تداول العقود مقابل الفروقات (CFDs) على مخاطر كبيرة بالخسارة قد لا تكون مناسبة لجميع المستثمرين. يرجى التأكد من فهمك الكامل للمخاطر واتخاذ العناية المناسبة لإدارة تعرضك لها. لمزيد من المعلومات ، يرجى قراءة بيان الإفصاح عن المخاطر

Previous articleسهم أبل يواصل ارتفاعه للجلسة الخامسة تفاؤلا بإعلان الأرباح
Next articleإيلون ماسك يعلن نهاية رحلة تداول سهم تويتر .. فما قصة الاستحواذ؟