ماسك يبيع تسلا بحكم من متابعي تويتر!

32

أثار إيلون ماسك تساؤلات عديدة بعد أن قام ببيع ملايين الأسهم من حصته في تسلا مقابل سيولة قيمتها 5 مليارات دولار ثم قام ببيع المزيد من الأسهم مما أثر بالسلب على سعر السهم والقيمة السوقية للشركة، فلماذا قام ماسك ببيع الأسهم؟

إيلون ماسك يجري استطلاعا على بيع أسهم تسلا

في يوم الأحد الماضي، استفتى الرئيس التنفيذي لشركة “تسلا” إيلون ماسك، متابعيه على تويتر في استطلاع والذي يبلغ عددهم 62.5 مليون عما إذا كان يجب عليه بيع 10% من حصته في “تسلا”. ورد على الاستطلاع حوالي مليونين في سبع ساعات بعد نشره، ووافق عليه 55 بالمئة  على اقتراح بيع الأسهم.

وقال ماسك حينها أنه سيلتزم بهذا الاستطلاع مهما كانت نتائجه إلا أن ماسك لم يلتزم بالاستطلاع وباع الأسهم قبل نهاية الاستفتاء.

يُذكر أن حصة ماسك في تسلا تبلغ حوالي 170.5 مليون سهم وفقا لبيانات 30 يونيو الماضي، وتبلغ قيمة بيع عشرة بالمئة من أسهمه ما يقرب من حوالي 21 مليار دولار بناءا على إغلاق يوم الجمعة الماضية.

AL_AR_Playbook2021_970x250

إيلون ماسك يبيع المزيد من أسهم Tesla

وبعد أيام، باع ماسك بالفعل أسهما من تسلا بقيمة خمسة مليارات دولار، بما يعادل 3% من إجمالي حيازته، في أول خطوة من نوعها منذ عام 2016 حيث قام حينها ببيع بعضا من الأسهم لدفع فاتورة ضرائب على الدخل بلغت قيمتها 600 مليون دولار. وكشف ماسك في وقت مبكر من يوم الجمعة أنه باع 687.3 مليون دولار أخرى من الأسهم يوم الخميس. وبذلك تصل مبيعاته من الأسهم لهذا الأسبوع إلى 5.2 مليون سهم بإجمالي 5.8 مليار دولار.

لماذا لجأ ماسك لبيع جزء من حصته في أسهم تسلا؟

لقد لفت قرار ماسك ببيع 10% من أسهمه في تسلا أنظار المستثمرين والمحللين وظهر على الساحة احتمالين يفسران بيع ماسك لحصته وهما:

  • دفع الضرائب

كان إيلون ماسك أغنى شخص في العالم قد قال في وقت سابق من العام الحالي أنه قد يضطر لدفع ضرائب باهظة هذا العام وذلك من أجل تفعيل عدد كبير من خيارات الأسهم التي تستحق في العام المقبل. وكان قد انتقد حينها اقتراحا من الديمقراطيين بفرض ضريبة على أصحاب المليارات.

هل باع إيلون ماسك جزء من أسهمه لدفع الضرائب؟

شكك بعض المحللين في هذا الاحتمال حتى وإن صرح به ماسك، ورأوا بأن ماسك أراد بهذا البيع أن تنخفض أسهم تسلا ومن ثم يعاود شراءها مرة أخرى.

كما أن هناك وسيلة متعارف عليها بين الأثرياء حتى يحصلوا على السيولة دون بيع الأسهم وبالتالي عدم التعرض لأزمة  الضرائب.فعندما يرغب الأثرياء في الحصول على السيولة، فإنهم يقومون باقتراض الأموال عن طريق تقديم بعض الأسهم كضمان لخطوط الائتمان. وبذلك يحصلون على المال الذي يرغون به بدون بيع الأسهم بل ويقومون بدفع ضرائب أرباح رأس المال أيضا.

وقد قام إيلون ماسك بالفعل برهن حوالي 88.3 مليون من أسهمه في تسلا قبل ذلك، أي حوالي 36.2% من حصته الإجمالية بقيمة تزيد عن 94 مليار دولار. فلماذا لم يفعل ذلك تلك المرة؟

  • تحدي رئيس برنامج الغذاء العالمي

تصدرت المواجهة بين إيلون موسك ورئيس برنامج الغذاء العالمي على موقع تويتر عناوين الصحف حول العالم. ففي أكتوبر الماضي، قام ديفيد بيسلي، رئيس وكالة الغذاء التابعة للأمم المتحدة، بتغريد تهنئة صريحة لماسك لأنه كسب 36 مليار دولار في يوم واحد. وكتب أن 1/6 من تلك الزيادة سينقذ 42 مليون شخص يعانون من المجاعة. وبعد بضعة أيام، غرد ماسك بأنه إذا كان هذا بالفعل سينقذ الأفراد من الموت، فسوف يبيع أسهم تسلا بالفعل.

هل يستطيع إيلون ماسك حل مشكلة الجوع في العالم؟

حتى الآن، لم يقدم ماسك أي التزامات للوكالة.
ومع ذلك فحتى عندما يتعلق الأمر بإطعام الملايين فإن برنامج الأغذية العالمي جمع 8.4 مليار دولار في العام الماضي،
ومع ذلك فقد تفاقمت أزمة الغذاء العالمية.

وفي الواقع، منذ أن بدأ ماسك وبيسلي محادثتهما على تويتر وحتى أول أمس؛
فقد ارتفع العدد الإجمالي للأشخاص المعرضين لخطر المجاعة إلى 45 مليونًا
أما تكلفة مساعدتهم فقد ارتفعت إلى 7 مليارات دولار، وفقًا لبرنامج الأغذية العالمي.

كيف تأثر سعر سهم تسلا من بيع الأسهم؟

وتراجعت أسهم تسلا بنحو 16٪ في اليومين التاليين لخروج الاستطلاع لصالح بيع الأسهم،
كما هبط السهم بنسبة  12% يوم الثلاثاء في عمليات بيع استمرت عدة أيام.
وكان من المحتمل أن تتعرض مكانة الشركة كواحدة من الشركات التي تتجاوز قيمتها تريليون دولار للخطر،
لكن السهم ارتفع بنسبة 4.3% يوم الأربعاء الماضي.
وقد أغلق السهم أول أمس السبت منخفظا بنسبة تجاوزت 2%.

كيف تأثرت ثروة ماسك؟

5_1_SEO

وفقا لبيانات شبكة بلومبرج، فقد إيلون ماسك 15.1 مليار دولار من ثروته بعد البيع الأولي لتصل إلى 323 مليار دولار،
وذلك مقابل 338 مليار دولار قبل الخسارة.
وبلغت بذلك قيمة الزيادة في ثروة إيلون ماسك منذ بداية العام وحتى الآن نحو 154 مليار دولار
بنسبة زيادة 91%.

وكان آدم جوناس المحلل في مورغان ستانلي قد توقع أن ترتفع شركته الناشئة للفضاء بهذه الثروة إلى تريليون دولار.