سهم موديرنا يرتفع بعد إجازة استخدام اللقاح الخاص بأوميكرون

51

لا يزال سهم موديرنا يواجه ضغوطا هذا الشهر وذلك على الرغم من حصول الشركة على تصريح للنسخة الجديدة من لقاح كوفيد في المملكة المتحدة، كما طلبت ترخيص آخر في الولايات المتحدة. فهل يعاود سهم موديرنا ارتفاعه لمستويات 2020؟ وما الأسباب الداعمة للارتفاع؟

لا يزال سهم موديرنا يواجه ضغوطا هذا الشهر وذلك على الرغم من حصول الشركة على تصريح للنسخة الجديدة من لقاح كوفيد في المملكة المتحدة، كما طلبت ترخيص آخر في الولايات المتحدة. فهل يعاود سهم موديرنا ارتفاعه لمستويات 2020؟ وما الأسباب الداعمة للارتفاع؟

نظرة على أداء سهم موديرنا

تم طرح أسهم شركة Moderna للاكتتاب العام عند 23 دولار في أواخر عام 2018. وفي عام 2020 ارتفعت الأسهم بأكثر من 434٪. لكن كان المكاسب أقل في عام 2021 حيث ارتفعت الأسهم بنسبة 143٪.

وفي خلال الستة أشهر الماضية، ارتفع سهم موديرنا بنسبة 3%، غير أنه سجل انخفاضا بنسبة 40% منذ بداية العام الجاري. وقد تم تداول سهم موديرنا عند مستويات 138 دولار في جلسة نهاية الأسبوع الماضي.

لماذا ارتفع سهم موديرنا؟

  • الولايات المتحدة تسمح باستخدام لقاح موديرنا

سمحت السلطات الصحية الأمريكية باستخدام النسخة الجديدة من لقاحات كوفيد-19 من شركة موديرنا ضد المتحور أوميكرون، حيث يجمع اللقاح الجديد بين لقاح Spikevax الذي أصدرته موديرنا في الأصل لمحاربة COVID-19 مع مرشح جديد يستهدف متغيرBA.1 omicron. وتعتقد الشركة أن اللقاح الثنائي التكافؤ سوف يقوم بعمل أفضل في محاربة البديل الأحدث من اللقاح الأصلي وحده. حيث تهدف هذه الحقنة إلى منع الالتهابات التي تسببها سلالة أوميكرون BA.1.

  • موديرنا تحقق مبيعات كبيرة

نمت المبيعات الإجمالية في الربع الأخير بنسبة 9٪ لتصل إلى 4.75 مليار دولار. وكان ذلك أفضل من توقعات المحللين التي توقعت تراجع السهم بنسبة 6٪. وحققت الشركة ربحا بنحو 5.24 دولار للسهم الواحد، حيث نمت مبيعات لقاح كوفيد المسمى Spikevax بنسبة 8 ٪ لتصل إلى 4.53 مليار دولار.

  • فعالية لقاح موديرنا

في 14 يوليو 2022، أجازت وزارة الصحة الكندية لقاح COVID-19 من موديرنا للأطفال الصغار. أيضًا، في 18 يوليو 2022، منحت أستراليا الموافقة المؤقتة على لقاح COVID-19 من موديرنا للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 6 أشهر و 5 سنوات.

وقد أظهرت دراسة حول فعالية الجرعة الرابعة من لقاح COVID-19 أن الجرعة الرابعة من لقاح mRNA COVID-19 تقلل من خطر الوفاة.

علاوة على ذلك، أوصى مستشارو وكالة الأدوية الأوروبية بحقنة معززة من موديرنا للمراهقين الذين تتراوح أعمارهم بين 12 و 17 عامًا. وقد طلبت الشركة أيضًا من إدارة الغذاء والدواء أن تصرح معززًا محدثًا آخر مصممًا للمتغيرات الفرعية BA.4 و BA.5 الأكثر حداثة.

هل تنتهي أسطورة موديرنا إذا انتهى كوفيد؟

بالطبع لا، حيث تستهدف موديرنا أيضًا الأنفلونزا والفيروسات التنفسية والفيروس المضخم للخلايا. علاوة على ذلك، تختبر علاجات للأمراض النادرة والسرطان. كما وقعت الشركة صفقة مع شركة Carisma Therapeutics المملوكة للقطاع الخاص في علاج السرطان.

والأهم من ذلك، تعمل الشركة الآن على تطوير لقاحاتها غير المتعلقة بكورونا. ففي يوليو، أعلنت عن أول تجربة للقاح فيروس نيباه. وهو مرض تنفسي. كما أجرت اختبار في دراسة لقاح الإنفلونزا الموسمية.

ما هي التحديات التي تواجه سهم موديرنا؟

على الرغم من أن شركة موديرنا تتوقع أن يكون الطلب على لقاحها الجديد قويًا. وقد قدمت بالفعل الأوراق التنظيمية اللازمة للحصول على الموافقة في أستراليا وكندا والاتحاد الأوروبي. إلا أنه على الرغم من ذلك هناك بعض الجوانب المقلقة.

فمثلا قامت الشركة بعدم ما يقرب من نصف مليار دولار من جرعات اللقاح التي انتهت أو شارفت على الانتهاء. حتى مع حصول الشركة على طلبات كبيرة من مختلف الحكومات، إلا أنها لا تنتهي دائمًا بالتسليم الكلي وذلك إذا طلب عدد أقل من المرضى التطعيمات مما كان متوقعًا.

علاوة على ذلك يواجه المستثمرون دائمًا صعوبة في وضع سعر على السهم أو تقدير قيمته الحقيقية عندما يمر النشاط التجاري الأساسي بارتفاع قصير الأجل في الطلب وهو ماحدث في سهم موديرنا. لذا نجد المستثمرون يميلون مع التقييمات للشركات التي تشهد نموًا ثابتًا ومستمرًا.

DES-152_AL_AR_GlobalGas_VPR_970x90

وأخيرا، يتمثل أكثر تحدي للشركة في المنافسة،
ففي الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي، تعتبر الحصة السوقية للقاح فايز وبايونتك أكبر من حصة موديرنا،
لكن مع ذلك تجاهد الشركة لزيادة عدد اللقاحات التي تنتجها في الولايات المتحدة وأوروبا،
وبالفعل ارتفعت عدد اللقاحات لذي تم تناوله في الولايات المتحدة من 217 مليون جرعة إلى 226 مليون جرعة، بزيادة 4.1 ٪.
وارتفعت عدد اللقاحات في الاتحاد الأوروبي من 150 مليون جرعة إلى 152 مليون جرعة خلال عام فقط.

توقعات سهم موديرنا

لايزال المحللون متفاؤلون بسهم موديرنا، حيث لا يزال هناك طلب كبير على لقاح COVID-19. وبالنسبة لـ 13 محللا فإنهم  يتوقعون هدفًا متوسطًا لسعر سهم موديرنا عند 197 دولار، مع تقدير مرتفع يبلغ 506 دولار وتقدير منخفض يبلغ 74 دولار، وذلك خلال الـ 12 شهرا القادمة.

ويتوقع المحللون حاليًا أن تنخفض المبيعات في عام 2023 مع وصول فيروس كوفيد إلى مرحلة الاعتياد  عليه،
حيث توقع المحللون انخفاض المبيعات بمقدار النصف إلى ما يقرب من 10.2 مليار دولار.
وعن في الربع الثالث، يتوقع المحللون أن تكسب شركة موديرنا نحو 4.81 دولار للسهم الواحد مقابل 4.63 مليار دولار في المبيعات.
لكن من المتوقع أن تنخفض الأرباح بنسبة 38٪
وتنخفض المبيعات بنسبة 7٪.
وتتوقع شركة موديرنا أن تصل أرباحها إلى 21 مليار دولار بعد إتمام اتفاقيات شراء لقاحها الجديد.

Previous articleالاسترليني يسجل أدنى مستوياته منذ 1985 أمام الدولار، فمتى يتوقف الهبوط؟!
Next articleسهم ستاربكس يرتفع بعد الإعلان عن توقعات متفائلة في يوم المستثمر