تعد دولة الإمارات الوحيدة عربياً التي تسعى إلى تحقيق اقتصاد معرفي مستند إلى الإبداع و الابتكار، ولهذا السبب، تسعى وبشكل حثيث ومستمر في تعزيز قدراتها في مجال التنمية المستدامة المدعومة بالإبداع والابتكار، وترسيخ أسس البيئة المُثلى؛ لتخريج أجيال جديدة من المواهب اللازمة لرفد سوق العمل باحتياجاته المتزايدة من العقول القادرة على الإبداع، ومواكبة التطلعات الطموحة لمستقبل التنمية الاقتصادية في الدولة. ووفقاً ل «إنسياد»، تعد الإمارات الدولة الأكثر ابتكاراً على مستوى الشرق الأوسط، بالنظر إلى ما تتمتع به من بنية قوية في مجال التكنولوجيا، والأنظمة التعليمية عالية الجودة.

 الابتكار في مجال الفضاء

مشروع «خليفة سات»: يتضمن سبعة ابتكارات، توّزعت على كاميرا التصوير عبر إدخال تقنيات جديدة على جهاز تحويل أشعة الضوء إلى مادة رقمية لتحسين درجة وضوح الصور، بالإضافة إلى تقنيات تحريك القمر في الفضاء لتوفير صور ثلاثية الأبعاد بكمية أكبر.وعمل فريق العمل أيضاً على تطوير تقنية تحديد مواقع التصوير، ما يجعل القمر من أفضل الأقمار الاصطناعية العالمية في مجال توفير الصور العالية الجودة مع سرعة الاستجابة ودقة تحديد عالية.

تطبيق يدعم “دبي سات-2” : وهو عبارة عن أداة مبتكرة لتصنيف تضاريس الأرض ومعالمها، باستخدام خاصية تعدد الأطياف المتمثلة في صور «دبي سات-2»، ويعد التطبيق قفزة نوعية على مستوى تطوير البرمجيات التقنية المستخدمة في قطاع المعلوماتية والتحليل الفضائي في الدولة، وتمت برمجته بناءً على توصيات وخبرات المهندسين في المركز.

AL_AR_GOLD_Banner-V3_970x250

مشروع «صافي» : وهو عبارة عن نظام يستخرج المعالم البارزة بشكل تلقائي من الصور الملتقطة عن طريق القمر الاصطناعي «دبي سات-2» بالإضافة إلى معلومات ثلاثية الأبعاد. ومن أبرز المعالم التي يستخرجها النظام الذكي شبكة الطرق، المباني، المسطحات الخضراء بالإضافة إلى المسطحات المائية.

في مجال النقل والمواصلات

افتتاح أول محطة وقود تعمل بالطاقة الشمسية: أصبحت محطة شركة بترول الامارات الوطنية “إينوك” بعد تجديدها, أول محطة وقود تعمل بالطاقة الشمسية في الإمارات بفضل استخدام الألواح الكهروضوئية على الأسطح. وتصل القدرة الإنتاجية لهذه الألواح في ذروتها إلى نحو 120 كيلو وات/ساعة.

التاكسيات الطائرة في الطريق: اختبرت مدينة دبي تاكسي طائرة بدون طيّار لتكون بذلك من أولى الدول التي أدرجت التاكسي الطائرة، ويأتي المشروع في إطار خطة طموحة لتطوير ونشر تكنولوجيا المركبات من دون سائق.

سيارات أجرة ذاتية القيادة: أطلقت إمارة دبي حديثًا سيارة أجرة ذاتية القيادة في شوارعها، في مبادرة هي الأولى من نوعها في العالم العربي، في إطار استراتيجية الإمارات العربية المتحدة الرامية لتطوير مدن ذكية تعتمد على تقنيات الذكاء الاصطناعي.

قطار ”هايبرلوب“: قطار هايبرلوب عبارة عن كبسولات تطفو باستطاعتها توصيل الركاب من دبي إلى أبوظبي خلال 15 دقيقة، ومن نيويورك إلى بكين خلال ساعتين فقط بسرعة 1200 كم/ الساعة.

وطورت دبي أواخر العام الماضي، نظامًا ذكيًا لمراقبة الحافلات المدرسية عن بعد أثناء تنقلها في شوارع الإمارة لرصد سلوك السائقين والمشرفين وحركة الطلاب داخل الحافلة، باستخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي.

إنجازات الإمارات في مجال الابتكار

وتتضمن أبرز إنجازات دولة الإمارات في مجال الابتكار: تطوير الأنظمة التعليمية، وتعزيز استخدامات الحاسوب، والأجهزة الذكية في المدارس، وافتتاح المزيد من مؤسسات التعليم العالي الإلكترونية في الدولة، وتأسيس العديد من المؤسسات البحثية، والمعاهد التقنية؛ لتعزيز الإبداع والابتكار؛ مثل: مدينة مصدر في أبوظبي ومجمع دبي للعلوم، و«مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية»، و«مجمع محمد بن راشد للعلماء»، و«مجمع محمد بن راشد الأكاديمي الطبي» ومعهد الشارقة للعلوم والتكنولوجيا، ومركز البحوث والابتكار-رأس الخيمة، ومركز التفوق للأبحاث التطبيقية والتدريب (CERT).

أول مبنى مطبوع بتكنولوجيا الطباعة ثلاثية الأبعاد في العالم

Al-Bitcoin-970x250-v02

في مايو 2016 ، افتتح صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي أول مبنى مطبوع ومعد للاستخدام بتقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد على مستوى العالم، والذي يشكل المبنى المؤقت لمؤسسة دبي للمستقبل ،ويقع في حرم أبراج الإمارات.

متحف المستقبل

في مارس 2015، افتتح صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد ” متحف المستقبل ” الذي يركز على قطاع الروبوتات، والذكاء الاصطناعي باعتباره واحداً من أهم القطاعات الحيوية المستقبلية التي سيكون لها تأثير مباشر ومحوري في الجوانب الاجتماعية، والاقتصادية للمجتمعات، بما في ذلك الصحة، والتعليم وكافة الجوانب الأخرى المهمة في حياة الناس.

ملاحظة: الآراء الواردة في هذه المقالة هي اراء المؤلف نفسه ولا تعكس بالضرورة وجهة نظر ألفكسو في هذه المسألة