مستقبل التداول في 2022 إلى أين تتجه الأسواق؟

77

مع بداية عام جديد يطرح المستثمرون سؤالا عن مستقبل التداول في عام ٢٠٢٢. ما هي توقعات الأسواق؟ وما هي أبرز الأسواق التي يمكن جني أرباح منها؟  وما العوامل المتوقع تأثيرها على كافة التداولات؟ كل تلك التساؤلات نجيب عليها عبر سطور هذا المقال.

العوامل المؤثرة على التداول في 2022

  • من المتوقع أن تبدأ الاقتصادات العالمية في العودة لمستوياتها الطبيعية حتى وإن كانت بنسب متفاوتة، لكن بشكل عام من المتوقع أن تتحسن.
  • بحسب العديد من التصريحات فمن المتوقع أن تبدأ موجة الذعر من الجائحة بالتراجع تدريجيا وذلك بعد تصريحات مطمئنة من عدم خطورة أوميكرون وكذلك بسبب ارتفاع نسب التطعيم عالميا.
  • بدأت تظهر العديد من إشارات التعافي على الاقتصاد الأمريكي بشكل عام، كما أن التصريحات حول انخفاض التضخم الأمريكي بدأت تعلو أصواتها بشكل متكرر.
  • هناك توقعات باحتمال رفع أسعار الفائدة مرتين أو ثلاث مرات خلال 2022. وعلى الرغم من أنه يعتبر أمرا إيجابيا جدا، لكننا نعتقد أن رفع الفائدة سوف يكون لمرة واحدة فقط.

إذن بشكل عام هناك حالة من التفاؤل في انتظار الأسواق العالمية في 2022 ويبقى مصدر القلق هو التوترات السياسية العالمية.

الذهب في 2022 ، ما التوقعات؟

في الواقع، تختلف توقعات الخبراء لأسعار الذهب في عام 2022 وفقا لتوقعاتهم عن استجابة الأسواق للتضخم وسياسات البنك المركزي.
فيتوقع بعض المحللين أن يجد الذهب الدعم في النصف الأول من عام 2022.
لكن معظم المحللين يتوقعون انخفاض قيمته خلال العام.
وأنه سيواجه ضغوطا سلبية في وقت لاحق من العام بسبب توقعات أن يقوم الاحتياطي الفيدرالي برفع أسعار الفائدة.

وبالتالي من المتوقع أن تقوم البنوك المركزية برفع أسعار الفائدة،
وهو ما سيضعف دعم قطاع المعادن الثمينة بشكل عام وستتحول أنظار المستثمرين نحو المخاطرة والتخلي عن الملاذ الآمن وهو الذهب.
فعلى الرغم من عدم انتهاء جائحة كورونا حتى الآن
إلا أن الأسعار ودعت مستويات ال 2000 وكذلك ودعت مستويات 1900 أيضا.

مستقبل التداول في عام ٢٠٢٢ بالنسبة للعملات الرقمية

تعتبر المكاسب المذهلة التي حققتها العملات الرقمية عاملاً أساسيا في ارتاع مستوى اهتمام المستثمرين بهذه الفئة من الأصول. فعلى سبيل المثال، كانت البتكوين هي الأداة الإستثمارية الأفضل والأكثر تحقيقا للمكاسب بين جميع الأصول خلال الفترة من مطلع مارس 2011 إلى شهر مارس 2021. حيث حققت عائد سنوي إستثنائى يبلغ نسبة  230 بالمائة.

أما عملة الإيثريوم فتعد ثاني أكبر عملة مشفرة من حيث القيمة السوقية، وقد تجاوزت مكاسبها مكاسب البتكوين، وغم الانتقادات الموجهة إلى العملات المشفرة إلا أنه من المتوقع خلال عام 2022 أن تتحسن قابلية الدفع بالعملات المشفرة، خاصة بعدما قررت الكثير من الشركات قبول العملات المشفرة مثل البيتكوين كنقود قانونية وشرعية.

أما عملات الميم وهي التي يجري تداولها مقابل أقل من دولار واحد مثل الدوجكوين وشيبا إينو؛ فمن المتوقع أن تظل مصدراً من مصادر الجاذبية للمستثمرين في العام ٢٠٢٢ خاصة بعد تحولها إلى وسائل دفع لبعض السلع مثل تذاكر الأفلام في سينما “إيه إم سي.

وبالإضافة إلى ذلك فإن تكنولوجيا “بلوكتشين” التي تقف وراء الأصول المشفرة يزداد الاهتمام بها يوما بعد يوم؛ سواء على الصعيد التقني أوالأمني.

مستقبل التداول في عام ٢٠٢٢ بالنسبة للنفط

مع صعود أسعار النفط بدعم الطلب القوي خلال نهاية العام الماضي، بدأت بورصة التكهنات بشأن عودة الخام لمستويات سنوات الازدهار. حيث توقع جولدمان ساكس أن سعر خام برنت قد يرتفع بمستوى يتراوح بين دولارين وأربعة دولارات للبرميل خلال فصل الصيف عند 80 دولاراً للبرميل، كما تنبأ بنك باركليز، بارتفاع أسعار النفط إلى ما فوق 100 دولار للبرميل على مدار الأشهر المقبلة.

ومن العوامل التي تدعم ارتفاع أسعار النفط؛ تراجع المخزونات العالمية وظهور مؤشرات التحسن في مستويات الطلب لدى بعض كبار المستهلكين للنفط ومنهم الولايات المتحدة وأوروبا والصين، بدعم التوسع في طرح اللقاحات واستئناف أنشطة اقتصادية، كما أن توصل السعودية والإمارات إلى اتفاق في شأن إمدادات النفط تعد حافز لصعود أسعار الخام خلال الأشهر المقبلة.

ومن العوامل الداعمة لارتفاع النفط أيضا؛ انتهاء الإغلاقات واحتمال تهدئة وتيرة النزاعات التجارية السابقة بين الصين والولايات المتحدة.

ورغم ذلك؛ يتقلب سعر النفط الخام يوميا. ويمكن أن يشهد سعره انخفاضًا كبيرًا بسبب عوامل مختلفة، بما في ذلك فرط الإنتاج، وعدم كفاية أماكن التخزين، الصراعات الجيوسياسية، وقيمة الدولار الأمريكي، إلخ. لكن تكون تلك العوامل قصيرة المدى.

مستقبل التداول في عام ٢٠٢٢ بالنسبة للأسهم

DES-152_AL_AR_GlobalGas_VPR_970x90

تدرس لجنة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية فرض حظر كامل على الدفع لتدفق الطلبات (PFOF)، وإذا قامت لجنة الأوراق المالية والبورصات بتقييد هذه الممارسة في عام 2022،
فسيؤدي ذلك إلى قلب نماذج الأعمال لشركات الوساطة مثل Robinhood
وربما يحد من ارتفاع التداول النشط والمضاربة من قبل مستثمري التجزئة.

كما جمعت إدارة بايدن فريق مكافحة للاحتكار في صناعة التكنولوجيا إلى الأدوية والزراعة والرعاية الصحية والتمويل.
وأصدر بايدن أمرًا تنفيذيًا يشمل 72 مبادرة تهدف إلى زيادة المنافسة في عدد من الصناعات،
وزيادة التدقيق في عمليات الاندماج، والحد من قدرة أصحاب العمل على إجبار الموظفين على توقيع اتفاقيات غير تنافسية.
وقد أشارت شركة آبل علنًا إلى أن إجراءات مكافحة الاحتكار المحتملة قد أصبحت من المخاطر التجارية الرئيسية.

لكن بشكل عام، من المرجح أن تشهد أسواق الأسهم أيضاً طفرات نمو تزامنا
مع تحسن معدلات النمو بعد عبور كورونا، وبالأخص الأسهم الخليجية.

Previous articleسعر سهم كوكاكولا يجذب أنظار المستثمرين في 2022
Next articleسهم آبل هل يزيد ارتفاعاته بعد وصول قيمتها 3 تريليونات دولار؟