تعدين البيتكوين بدون كهرباء نقطة بيضاء في مستقبل العملات الرقمية

123

تتعرض العملات الرقمية لانتقادات من دعاة حماية البيئة بسبب الآثار البيئية الضارة الناتجة عن التعدين. فمثلا تعدين البيتكوين لا يستهلك كميات هائلة من الطاقة فحسب، بل يقال أيضًا أن معاملات البيتكوين أثناء التعدين يترتب عليها آثار كربونية. لذا نظرًا للتأثير البيئي للبيتكوين، يأمل المؤيدون أن تساعد مرافق تعدين البيتكوين بدون كهرباء والتي تعمل بالطاقة الشمسية أو الرياح أو البراكين في التخفيف من بعض آثار البصمة الكربونية.

ماذا نقصد بتعدين البيتكوين بدون كهرباء؟

التعدين هو عملية إنتاج عملات رقمية جديدة لاستخدامها في التداول، ويتم ذلك من خلال معاملات افتراضية
ويتم التحقق من تلك المعاملات من خلال عمليات رياضية معقدة عبر أجهزة الحواسب الآلية الضخمة
لأن تلك العملات هي عملات افتراضية تتم عبر شبكة لامركزية أو ما يعرف بالبلوكتشين Blockchain.

ومؤخرا لجأت عدد من الشركات للتفكير في التعدين بدون كهرباء
وذلك من خلال محطات طاقة شمسية أو محطات رياح أو من خلال الطاقة الحرارية الناجمة عن البراكين.

لماذا التعدين بدون كهرباء؟!

وفقًا لمؤشر Cambridge Bitcoin لاستهلاك الكهرباء،
فإن تعدين البيتكوين يستخدم طاقة أكبر من العديد من الدول الصناعية، بما في ذلك هولندا.
ليس ذلك فحسب، بل تستهلك معاملات البيتكوين أيضًا كميات هائلة من الطاقة،
حيث تقوم كل معاملة بحرق 2،292.5 كيلوواط / ساعة من الكهرباء،
وهو ما يكفي لتشغيل أسرة أمريكية لمدة 78 يومًا.

وتتعرض مناجم التعدين للعملات المشفرة إلى مهاجامات من قبل الحكومات في أغلب البلدان
مثل الصين والهند والولايات المتحدة الأمريكية وإيران،
حيث تتهم الحكومات تعدين العملات بأنه يتسبب في أضرار بيئية نتيجة الاستهلاك الهائل للطاقة،
مما قد يؤدي لحدوث أزمات نقص طاقة وانقطاع للتيار الكهربائي.

وربما هذا السبب هو الذي جعل عدد من الشركات يدخلون في مجال تعدين العملات الرقمية وخاصة البيتكوين بطرق صديقة للبيئة، أي مصادر متجددة للطاقة مثل الطاقة الشمسية والبراكين.

بلوك وبلوكستريم يستعدان لتعدين البيتكوين بالطاقة الشمسية

قامت كلا من شركة بلوكستريم وشركة بلوك، المعروفة سابقًا باسم Square، بوضع حجر الأساس لمنجم تعدين البيتكوين باستخدام الطاقة الشمسية والبطاريات في تكساس؛ حيث تسعى الشركتان للتقليل من تكلفة تعدين العملات المشفرة وجعل عملية التعدين صديقة للبيئة بشكل أكبر.

وقال الرئيس التنفيذي لـ”بلوكستريم” آدم باك أن المجموعتين استثمرتا 6 ملايين دولار في المشروع الرائد الذي يتوقع أن ينتج نحو 0.1 بتكوين في اليوم، بحسب وكالة فرانس برس. وقال باك: “هذه خطوة لإثبات فرضيتنا القائلة بأن تعدين البيتكوين يمكن أن يمول البنية التحتية للطاقة الخالية من الانبعاثات وبناء النمو الاقتصادي.

تسلا تشترك في مشروع تعدين البيتكوين

سيقوم المشروع باستخدام تكنولوجيا الطاقة الشمسية من خلال تخزينها في بطاريات من تصنيع شركة تسلا حيث ستعمل مجموعة تسلا الكهروضوئية الشمسية بسعة 3.8 ميغاواط. وصرح الرئيس التنفيذي لشركة “تسلا”، إيلون ماسك، بأن الشركة قد تبدأ أعمالها في مجال تعدين الليثيوم وتكريره والذي سيستخدم في صناعة البطاريات المستخدمة في التعدين، خاصة بعد ارتفاع تكلفة المعدن بشكل كبير، مما يؤثر على إنتاج البطاريات.

جدير بالذكر أن تسلا لديها استثمارات ضخمة في عملة البيتكوين،
وتشير بعض التقديرات إلى أنها قد تصل إلى 1.5 مليار دولار.
وكانت تسلا قد بدأت في قبول مدفوعات بالبيتكوين للسيارات الجديدة العام الماضي،
وعلى الرغم من سحب هذا الخيار بسرعة كبيرة بسبب المخاوف المتعلقة بتأثير البيتكوين البيئي.
ومع ذلك، فإن ماسك من أشد المدافعين عن العملات الرقمية،
وقد قال أيضا بأن تسلا قد تفكر في قبول مدفوعات من البيتكوين مرة أخرى في المستقبل إذا تم التعدين باستخدام الطاقة المتجددة.

ليست المرة الأولى!

إن تعدين البيتكوين والاثيريوم بدون كهرباء من خلال الطاقة الشمسية بدأت به شركة Bithub Africa في دولة كينيا،
وقد أعلنت عن خطتها في 30 أكتوبر 2018 وبدأت في تنفيذها بالفعل،
حيث وضعت الشركة سلسلة من الكابلات والأجهزة المترابطة في مرفق التعدين الصغير في نيروبي مرتبط بلوحة شمسية بقدرة 200 وات.

DES-152_AL_AR_GlobalGas_VPR_970x90

لكن لم تنجح الشركة في الاستمرار في التعدين بالطاقة الشمسية،
حيث واجهت صعوبة وهي مسألة التقطع لأنها اعتمدت على الطاقة الشمسية في الطقس المشمس
أما عندما تكون الشمس غير مشرقة فإن أعمال التعدين واجهت التقطع ولم تنجح،
وهو ما تفادته شركتا بلوك وبلوكستريم من خلال بطاريات تسلا لتخزين الطاقة الشمسية.

تعدين البيتكوين بدون كهرباء عبر البراكين

يعتمد التعدين في دولة السلفادور على محطة توليد طاقة من الحرارة الأرضية عبر البراكين،
حيث تعتبر البيتكوين هي العملة الرسمية في البلاد.
وفي نوفمبر الماضي، كان رئيس السلفادور، نجيب بوكيلة، قد صرح أن:
“بلاده تخطط لبناء أول “مدينة بيتكوين” بالعالم رغم مهاجمة عدة دول له”

والعام الماضي اتحدت العديد من الشركات سعيا منهم لتحقيق الحياد الكربوني بحلول عام 2030
وتقليل استخدام الكهرباء في تعدين العملات المشفرة.

Previous articleسعر الروبل الروسي يشهد استقرار ملحوظا مقابل الدولار
Next articleأسعار النحاس تصل لأعلى مستوياتها منذ 2020، هل تواصل الارتفاع؟