رغم الأمواج العاتية .. أرامكو تتوسع

أنهى سهم شركة النفط العملاقة “أرامكو” تعاملاته أمس, الأربعاء, منخفضا بنسبة (0.43 %) عند 34.70 ريال للسهم، وكان قد أنهى سهم أرامكو تعاملات أول أمس، الثلاثاء, مرتفعًا 0.10 ريال أي ما يعادل 0.29% من قيمته ليغلق عند 34.85 ريال، وفي يوم الأثنين، كان سعر الإغلاق 34.75 وهو ذات السعر الذي تم افتتاح التداول عليه يوم الأحد الماضي.إلا أن انخفاض سعرها دون المستوى الذي وصلت إليه في ثاني أيام التداول لم يمنعها من مواصلة توسعاتها ولا يمكن إغفال إنجازاتها.

مرونة اقتصادية

إن أرامكو السعودية أسهمت في المحافظة على التزام المملكة بالإبقاء على التوازن في أسواق النفط العالمية ضمن التحالف بين أعضاء “أوبك” ومن غير الأعضاء فيها. كما سعت أرامكو السعودية لتعزيز مرونتها الاقتصادية على المدى الطويل من خلال تنفيذ عدد من الصفقات في قطاع التكرير والكيميائيات بما فيها الاستحواذ على عملاق البتروكيميائيات المحلي، سابك، وكذلك الاستحواذ على حصة شركة رويال دتش شل في المشروع المشترك “موتيفا” بالولايات المتحدة الأمريكية، إضافة إلى التوقيع على اتفاقات التكرير والكيميائيات الجديدة في الصين والهند.

أرامكو تستضيف المؤتمر الدولي لتكنولوجيا البترول

تحت رعاية  الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع السعودي،
تستضيف شركة أرامكو السعودية الدورة الثانية عشرة للمؤتمر الدولي لتكنولوجيا البترول IPTC 2020 في الفترة من 13 إلى 15 يناير 2020 في مركز إكسبو للمعارض بالظهران،
ليكون أول مؤتمر ومعرض عالمي متعدد التخصصات للنفط والغاز يعقد في المملكة، ويتوقع أن يحضره أكثر من 8000 مشارك.

ويأتي موضوع مؤتمر هذا العام بعنوان “نحو رؤية مزدهرة: عصر جديد للطاقة”،
وهو انعكاس لرؤية المملكة 2030، إذ يسلّط الضوء على الجهود المستمرة في صناعة النفط لجعل رؤية الطاقة العالمية والسعودية الجديدة حقيقة واقعية،
حيث تحتل المملكة التي تتمتع بأكبر احتياطيات للنفط في العالم، موقعًا فريدًا يلتقي عند النقطة التجارية والثقافية لأوروبا وإفريقيا وآسيا،
مما يجعلها موقعًا مناسبًا لواحد من أكبر المؤتمرات الدولية وأكثرها شهرة في هندسة البترول.

 

“رئيس أرامكو” يفوز بجائزة دولية رفيعة .. بعد التحديات التي نجح في تجاوزها بالشركة خلال 2019

اختارت لجنة من كبار مسؤولي الطاقة التنفيذيين في العالم رئيس أرامكو السعودية وكبير إدارييها التنفيذيين، المهندس أمين حسن الناصر، كشخصية العام التنفيذية في مجال الطاقة لعام 2020م.

وجاء اختيار الناصر لهذه الجائزة بعد استيفائه لمعاييرها التي تشمل العديد من المنجزات التي جعلت الشركة تحقق نتائج كبيرة ومهمة
على صعيد توفير الطاقة للعالم، ونمو أعمال الشركة في هذا المجال بصورة مميزة.

حيث واجهت قيادة المهندس أمين الناصر للشركة سلسلة من التحديات في العام 2019 تتمثل في

  • إطلاق أكبر طرح عام أولي في العالم
  • والاستحواذ على أحد أكبر شركات البتروكيميائيات في العالم، شركة سابك
  • والتعامل مع هجوم غير مسبوق على مرافق أرامكو السعودية.

جهود التطور التقني بالشركة

قامت شركة أرامكو السعودية أمس, الأربعاء, الموافق 15 يناير الجاري بإعلان عن وجود ثلاثة تقنيات حديثة بمجال تكنولوجيا النفط,.

تلك التقنيات الثلاثة قد تم الإعلان عنها خلال العرض التوضيحي الذي قدمته الشركة في معرض تكنولوجيا البترول 2020, وهي عبارة عن:

  • تحسين الواقع الافتراضي وتطويره
  • الواقع المدعم لتدريب أصحاب الخبرة
  • تقليد الحقول والآبار الموجودة بالمملكة حتى يتم دعم إدارة مراكز النفط

وأوضحت أن تلك التقنيات بمجال النفط، تساعد في تسريع عملية اتخاذ القرار وذلك ما بين نسبة 50% إلى 60%.

ملاحظة: الآراء الواردة في هذه المقالة هي اراء المؤلف نفسه ولا تعكس بالضرورة وجهة نظر ألفكسو في هذه المسألة