إن مدينة أبوظبي كانت ولا زالت مقصد من المقاصد الرئيسية لكل فئات المجتمع العالمي و جاءت استضافتها لقمة القيادات الرياضية العالمية كدليل علي ماتتمتع به المدينة من ثقل على المستويين الإقليمي الدولي.

 أبوظبي تستضيف قمة القيادات الرياضية العالمية

للعام الثاني على التوالي،استضافت العاصمة أبوظبي قمة قادة الرياضة العالمية، على مدار يومي 21 و22 يناير الجاري،
في حلبة مرسى ياس، بمشاركة 450 من مختلف قادة أعمال الرياضة العالميين.

واستقطبت القمة، أكثر من 20 شخصية عالمية من رواد وقادة أعمال القطاع الرياضي، من بينهم:

AL_AR_GOLD_Banner-V3_970x250
  • فيل لينش الرئيس التنفيذي للإعلام في نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي
  • وفران ميلار الرئيس التنفيذي لـ «أينوس»
  • وياسر اليوسف نائب رئيس الشراكات التجارية في «الاتحاد للطيران»
  • الأمير عبدالله بن مساعد بن عبد العزيز آل سعود مالك نادي شيفيلد يونايتد
  • نافين سينج المدير التجاري الرئيسي لجمعية الجولف بالولايات المتحدة
  • مايتي فنتورا المدير الإداري لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في «لا ليجا»
  • وغيرهم.

وتعتبر أبوظبي التي تحتل موقع الصدارة الرياضية على مستوى العالم، المدينة الوحيدة في الشرق الأوسط التي تستضيف قمة القيادات الرياضية العالمية للسنة الثانية على التوالي،
حيث لاقت النسخة الأولى من القمة التي أقيمت العام الماضي على هامش تنظيم كأس آسيا «الإمارات 2019» نجاحاً كبيراً،
حيث حضرها عدد كبير من القيادات الرياضية في ظل تواجد الوفود المشاركة في البطولة القارية في تلك الفترة.

وقد ركزت القمة في نسختها الثانية على مناقشة العديد من المواضيع المتعلقة بمختلف جوانب الرياضة،
وطرح المبادرات حول أحدث ما تم التوصل إليه من ممارسات في مجالات الإدارة الرياضية والتسويق والاستثمار والاتصال بالجماهير،
بالإضافة إلى استعراض عدد من التجارب الناجحة.

استثمارات الإمارات في الأندية الأوروبية

تتعدد الاستثمارات الإماراتية في مجال حقوق الرعاية في كرة القدم في 7 دول أوروبية.
كما تهيمن شركتا الإمارات للطيران والاتحاد للطيران على هذه الاستثمارات

 شركة طيران الإمارات:

  1. كانت أولى شركات الشرق الأوسط التي اقتحمت سوق كرة القدم الأوروبية بعدما قامت بتوقيع عقد رعاية على قمصان لاعبي فريق أرسنال الإنجليزي بقيمة 90 مليون جنيه إسترليني، وذلك عام 2004م.
  2. ثم أصبحت شركة الإمارات هي المسمى للملعب الجديد الذي تم تشييده لنادي أرسنال.
  3. وفي عام 2012م، قامت الشركة بزيادة قيمة الرعاية بمبلغ 150 مليون جنيه إسترليني.
  4. وفي شهر مايو 2013م قامت بتوقيع عقد رعاية على قمصان لاعبي فريق ريال مدريد لمدة خمسة أعوام بقيمة 30 مليون يورو للموسم الواحد، أي بقيمة إجمالية تبلغ 150 مليون يورو.
  5. في عام 2005 بتوقيع عقد رعاية مع نادي باريس سان جيرمان
  6. وفي عام 2013م، نجحت في تمديد عقد رعايتها حتى عام 2019م بقيمة 25 مليون يورو لكل موسم.

  مجموعة أبو ظبي المتحدة:

  1. منذ عام 2008م على 90% من نادي مانشستر سيتي بقيمة 210 مليون جنيه إسترليني
  2. في عام 2011م قامت شركة الاتحاد بتوقيع أكبر عقد رعاية في تاريخ كرة القدم بقيمة 400 مليون جنيه إسترليني لمدة 10 سنوات.

تعرف كيف تؤثر على الأسواق العالمية؟ وما أهم مصادرها بالعالم العربي؟

أبوظبي .. عاصمة الأحداث الرياضية الكبرى

هكذا أضحت العاصمة أبوظبي في سنيها الأخيرة قبلة البطولات عربيا و إقليميا و عالميا، فما إن تنتهي بطولة إلا و تلحق بها بطولة آخرى، لتثبت عاصمة دولة الإمارات العربية المتحدة يوما بعد يوم أنها موئل الأحداث الرياضية بمختلف أنواعها مستقطبة رياضيين من مختلف دول العالم فاتحة ذراعيها لهم في إطار قيم الضيافة العربية و التسامح وقبول الآخر .

فمن بطولات الجيوجيستو و سباقات الفورمولا 1 وكرة المضرب ” التنس ” مرورا بكأس العالم للأندية إلى منافسات كأس الأمم الأسيوية لكرة القدم ” الإمارات 2019 “.

 

Al-Bitcoin-970x250-v02

 كما أنها كانت على موعد استثنائي مع التاريخ و بطولة من نوع خاص لفئة خاصة جدا إنها منافسات الأولمبياد الخاص – أبوظبي 2019 – التي استضافتها الإمارات خلال الفترة من 14 إلى 21 مارس الماضي، وضمت تلك الألعاب: السباحة، ألعاب القوى، الريشة الطائرة، كرة السلة، البوتشي، البولينغ، الدراجات، الفروسية، كرة القدم، الجولف، كرة اليد، الجودو، رفعات القوة، الكاياك، التزلج المدولب، الشراع، الجمباز الإيقاعي، التنس، تنس الطاولة، الترايثلون، الكرة الطائرة، والكرة الطائرة الشاطئية.

و لعل أقرب الأحداث الرياضية التي أقيمت مؤخرا،  بطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو” التي انطلقت في أبريل الماضي، والتي أثبتت من خلاله دولة الامارات عموما و أبوظبي خصوصا أنها موئل البطولات الكبرى وملتقاها.

ملاحظة: الآراء الواردة في هذه المقالة هي اراء المؤلف نفسه ولا تعكس بالضرورة وجهة نظر ألفكسو في هذه المسألة